ماجستير في الإدارة لمدرب الظفرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

انضم المغربي بدر الدين الإدريسي مدرب الظفرة، إلى قائمة الرياضيين المتفوقين على الصعيد الدراسي والعلمي، بعدما نجح في الحصول على درجة الماجيستير في إدارة الأعمال، من إحدى الجامعات السويسرية. ولم يقف عامل السن ولا الانشغال بكرة القدم، حائلاً أمام مدرب الظفرة الشاب، الذي نجح في إحداث نقلة نوعية نسبية في نتائج الظفرة مؤخراً، بعد توليه المهمة، في الحصول على الدرجة العلمية، تمهيداً لاستكمال دراسته، والتقدم لدرجة الدكتوراه مستقبلاً.

وقال الإدريسي، الذي يعد من أوائل المدربين الذين يعملون في دورينا، ويحصل على هذه الدرجة العلمية: هاجسي دائماً كان إكمال دراستي، ومع الخبرات التي اكتسبتها في كرة القدم، عندما سنحت لي الفرصة، تمسكت بها، وقدمت في إحدى الجامعات السويسرية عن بعد، والحمد لله، أنهيت دراسة استمرت لمدة 18 شهراً، وتخصصت في إدارة الأعمال، لأنها تساعد أيضاً في مجال الرياضة، حيث مدرب الكرة يجب أن يكون على دراية بكل ما يتعلق بكرة القدم من أمور استثمارية، وعقود وتسويق وإعلام، والتفاوض وغيرها.

وأضاف: تخرجت في مركز تكوين المنتخبات الوطنية، التابع لاتحاد الكرة، ووزارة الشباب في المغرب، وقضيت سنوات في مدرسة أكاديمية ورياضية، وعندما تتخرج وتصبح مؤهلاً رياضياً، وتكمل مشوارك بعد ذلك في الدراسة، فهذا أمر يساعدك كثيراً في حياتك، وبناء شخصيتك وثقافتك.

وكشف أنه ينوي مواصلة الدراسة، بالتقدم للحصول على درجة الدكتوراه في الرياضة، في المستقبل القريب، موضحاً أن نصيحته للرياضيين الشباب، ولاعبي كرة القدم على وجه الخصوص، بالاهتمام بالدراسة، والتحصيل العلمي، حتى ولو كان لاعباً محترفاً، لأن احتراف الرياضة لا يتعارض مع الدراسة، لو كان اللاعب يملك الإرادة وحسن تنظيم الوقت.

طباعة Email