العين والوصل.. اختبار جديد للصدارة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف العين المتصدر صاحب الـ 46 نقطة في العاشرة من مساء اليوم، نظيره الوصل صاحب المركز السابع «26 نقطة» على ملعب استاد هزاع بن زايد، في قمة الجولة 20 من دوري أدنوك للمحترفين، في سهرة رمضانية كروية بلا جمهور وفقاً لقرار لجنة الانضباط، وتعتبر المباراة بمثابة اختبار قوى جديد لصدارة العين خصوصاً بعد أن قلص الجزيرة فارق النقاط إلى خمس، بعد فوزه بهدفين لهدف على شباب الأهلي، أمس، وهو ما يضفي الكثير من الإثارة والتشويق على مواجهة الليلة، والتي تعتبر ثاني مواجهة بين الفريقين في شهر رمضان المبارك، خلال عهد الاحتراف، إذ سبق أن تواجها خلال الشهر الفضيل في موسم 2018-2019.

وكان العين واصل تحضيراته الميدانية، خلال فترة التوقف وخاض أكثر من مباراة ودية، بغرض الإبقاء على لاعبيه غير الدوليين في قمة الجاهزية، وأكمل تحضيراته الميدانية بمران أخير أجراه أمس على ملعبه، حرص خلاله المدرب على التأكد من جاهزية لاعبيه فنياً وبدنياً بإخضاعهم لتمارين واختبارات متنوعة، تضمنت أسلوب اللعب والتكتيك، وينتظر أن يدخل مباراة الليلة بخطة متوازنة ما بين الدفاع والهجوم، ويغيب عنه الليلة مدافعه المتميز المقيم البرازيلي إريك دي منيزيس بداعي الإيقاف، إضافة لجوناتاس المصاب، كما سيفتقد لجماهيره أيضاً لنفس السبب.

جمهور

من جانبه، شدد الأوكراني، سيرجي ريبروف، المدير الفني للعين، على أهمية وضرورة اللعب بجدية وتوازن في مواجهة الوصل، من أجل المحافظة على الصدارة بنفس بفارق النقاط السبع مع صاحب المركز الثاني على أقل تقدير، وأكد أن جميع المباريات المقبلة تمثل لهم ثلاث نقاط، وعليهم الاستعداد لها بصورة جيدة، لافتاً إلى أن اللاعبين لديهم رغبة كبيرة في المشاركة بالمباراة، وعبر عن أسفه كون أن فريقه سيلعب الليلة بدون جماهير، وقال: أطلب من اتحاد كرة القدم السماح للجماهير بالتواجد في المدرجات، فنحن جميعاً نلعب من أجلهم ومن دون تواجدهم لن يكون لدى اللاعبين الدافع للعب، ورغم ذلك أنا متأكد أن اللاعبين بلغوا مرحلة جيدة من الجاهزية وهم يدركون جيداً أهمية هذه المباراة.

 مواجهة 

بدوره، أوضح لاعب متوسط ميدان العين الشاب محمد عباس أن استعدادات فريقه لمواجهة اليوم مضت بصورة جيدة، مؤكداً أنهم يدركون أهمية المباراة ما يتطلب تركيزاً عالياً وقال: نحن مطالبون بمضاعفة الجهود من أجل تحقيق أهدافنا الواضحة، التي نسعى من خلالها إلى إسعاد جماهيرنا في كل جولة مع الاحترام لجميع منافسينا ونتطلع إلى للاستمرار في تحقيق النتائج القوية.

وتعليقاً على غياب جمهور العين في الجولتين المقبلتين، قال: بالطبع سنفتقد إلى الأمة العيناوية، التي تمثل قوة حقيقية لنا، وندرك جيداً أنهم كذلك سيفتقدون إلى مساندة الفريق، ولكننا نعدهم بإظهار أفضل ما لدينا من أجل إسعادهم.

منافسة 

ورغم ابتعاد الوصل عن صراع الصدارة باحتلاله المركز السابع في ترتيب الدوري، فإنه لن يكون منافساً سهلاً، ويسعى الفريق إلى الحصول على النقاط الثلاثة من أمام العين، ورفع رصيده الحالي والبالغ 26 نقطة، بهدف الصعود في ترتيب الدوري، وهو ما أكده مدربه البرازيلي أودير هليمان.

ويقول هيلمان: «تنتظرنا مباراة كبيرة أمام العين، المتصدر والمنافس بقوة على درع الدوري، وطموحنا يبقى دائماً في مثل جميع مبارياتنا، وهو الفوز وجمع المزيد من النقاط بصرف النظر عن اسم المنافس، بهدف تحسين ترتيبنا في جدول المسابقة، وتبقى مباراتنا والعين مواجهة كبيرة».

وعن إقامة المباراة دون جماهير تنفيذاً للعقوبة الموقعة على العين، قال المدرب البرازيلي: «كرة القدم دون جماهير، تكون لعبة بلا روح، ولكن يبقى العين فريقاً قوياً على أرضه أو خارج ملعبه، وبحضور أو دون جمهور، وتركيزنا فقط على المباراة، وهدفنا تقديم مباراة قوية بنفس المستويات التي قدمناها في مبارياتنا الأخيرة».

فرصة 

وحول منحه فرصة لشباب الوصل في المشاركة خلال مباريات الفريق المتبقية هذا الموسم، قال: «الوصل خليط من الخبرة والشباب، وسبق أن أعطينا فرصة المشاركة للاعبين صغار، وأثبتوا جدارتهم في الملعب، ومنهم غانم ودوجلاس، وأنا أؤمن بخليط الخبرة والشباب في الملعب، والكل سيحصل على فرصة، ودائماً نستعين بلاعبين من تحت 19 عاماً سواء للتدريب مع الفريق أو للحصول على فرصة للمشاركة في المباريات».

ومن جانبه، أكد علي سالمين لاعب الوصل أهمية المباراة لفريقه، وشدد على أنه مع زملائه عازمون على الرجوع من العين بالنقاط الثلاث، لتحسين ترتيب الوصل في جدول دوري أدنوك للمحترفين.

طباعة Email