00
إكسبو 2020 دبي اليوم

كأس المحترفين غداً بالمسمى الثالث والنظام السادس

تنطلق غداً أولى مباريات كأس رابطة المحترفين للموسم الجديد بمواجهة خورفكان والوحدة في موعد استثنائي نظراً لخوض العنابي مباراة ربع النهائي الآسيوي أمام النصر السعودي يوم 16 أكتوبر الجاري.

بينما تنطلق بقية المباريات في 15 أكتوبر الجاري بمباريات الذهاب للدور الأول من البطولة التي تقام في نسختها الثالثة عشرة منذ بداية عصر الاحتراف في 2008 - 2009.

وتظهر البطولة هذا الموسم بمسمى جديد يضاف إلى قائمة المسميات التي شهدتها البطولة منذ انطلاقتها، حيث بدأت بمسمى كأس اتصالات ثم تحولت إلى كأس الخليج العربي، وصولاً إلى كأس المحترفين الذي تنطلق تحت مسماه هذا الموسم، وكانت البطولة شهدت العديد من التغييرات سواء على المسمى الذي تغير 3 مرات أم في شكل البطولة ونظامها الذي عرف التعديل في 6 مناسبات.

وللموسم الثاني على التوالي ستقام البطولة بنظام خروج المغلوب، حيث يلتقي 12 فريقاً في الدور الأول بمباراتي ذهاب وإياب، ويتأهل الفائزان إلى الدور ربع النهائي الذي يشهد انضمام الجزيرة وشباب الأهلي باعتبارهما بطلي الدوري والكأس في الموسم الماضي وتم تجنيبهما الدور الأول من البطولة، فيما يستمر بنظام الذهاب والإياب في نصف النهائي وصولاً إلى المباراة النهائية من مباراة واحدة. وبدأت رابطة المحترفين في أول موسمين في عصر الاحتراف 2008 - 2009 و2009 - 2010 تحت مسمى كأس اتصالات، إذ وزعت الفرق الـ 12 المشاركة حينها على 3 مجموعات في الدور الأول من البطولة، وتأهل إلى نصف النهائي أول كل مجموعة بجانب أفضل ثاني للدور نصف النهائي الذي أقيم بنظام الذهاب والإياب.

إلغاء الذهاب والإياب

التغيير الثاني على نظام وشكل البطولة جاء في موسم 2010-2011 واستمر لمدة موسمين بعد توزيع الفرق على مجموعتين كل منها 6 أندية، وإلغاء نظام الذهاب والإياب في نصف النهائي، وتم خوض مباراة واحدة أقيمت على ملاعب الفرق المتصدرة للمجموعتين، حيث تأهل أول وثاني كل مجموعة إلى نصف النهائي.

وفي الموسم الخامس للمحترفين عادت البطولة إلى نظام الثلاث مجموعات وبالمسمى نفسه كأس اتصالات، بعد زيادة عدد الفرق إلى 14. وشهد موسم 2013 - 2014 التغيير الأول في مسمى البطولة بعد أن أصبحت كأس الخليج العربي وهو المسمى الذي استمر لمدة 8 مواسم متتالية، ولكن مع تغيير في نظامها بإقامة الدور الأول من مجموعتين تضم كل واحدة 7 أندية وتأهل الأول والثاني إلى نصف النهائي ثم النهائي اللذين أقيما من مباراة واحدة في كل دور، واستمرت المسابقة بالنظام نفسه حتى موسم 2016 - 2017.

واستحدثت رابطة المحترفين الدور ربع النهائي في البطولة اعتباراً من موسم 2017 - 2018 في أبرز تعديل بعد عودة الأندية إلى 12 نادياً تم توزيعها على مجموعتين في الدور الأول وتأهل إلى ربع النهائي الذي أقيم ذهاباً وإياباً أصحاب المراكز الأربعة الأولى.

خروج المغلوب

وآخر تعديل شهدته البطولة في الموسم قبل الماضي باعتماد نظام خروج المغلوب بمباراتي ذهاب وإياب في الدور الأول بعد إجراء قرعة بين الفرق الـ 12 مع تجنيب بطلي الدوري والكأس الدور الأول، وهو التغيير الذي استمر في الموسم الحالي مع تعديل المسمى من كأس الخليج العربي إلى كأس رابطة المحترفين.

طباعة Email