العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عجمان يكسر حاجز الخوف

    كسر عجمان حاجز الخوف بشأن التغييرات التي أجراها على صعيد المحترفين الأجانب والجهاز الفني، بظهوره القوي في أول جولة للدوري محققا فوزه الأكبر بنتيجة 3 - 0 على النصر في مشوار البدايات وهو ثاني انتصاراته في أول جولة في عصر الاحتراف.

    دخل عجمان الموسم الجديد بعد تغيير أشبه بـ«المغامرة» بتعاقده مع جهاز فني جديد يقوده الصربي غوران بعد فترة استقرار امتدت 5 مواسم متتالية مع المدرب السابق أيمن الرمادي، وكان ذلك شبيهاً بتغيير آخر حدث في موسم 2014 - 2015 حينما تم التعاقد مع جهاز فني جديد يقوده التونسي فتحي الجبال خلفاً للمدرب عبدالوهاب الذي قضى حينها 4 مواسم متتالية، وقدم غوران ومعه المحترفون الأجانب الجدد أنفسهم بشكل متميزمن البداية.

    سيناريو مثالي

    وأثبت عجمان بهذا «السيناريو» المثالي أن الوجوه الجديدة حققت أكثر من المطلوب،وتعاقد عجمان في الموسم الحالي تعاقد مع 4 مواطنين و3 أجانب، أكثر من نصفهم ضمن التشكيل الأساسي للفريق، زيادة على الطاقم الفني بالكامل، ولم ينحصر تغيير الأجانب في العدد، بل امتد لتغيير الاختيارات التقليدية السابقة بالتعاقد مع محترف أجنبي في قلب الدفاع هو السلوفيني ميرال، وكان من مفارقات اختيارات المحترفين الأجانب، التعاقد مع اثنين كانا ضمن الفريقين الهابطين الموسم الماضي «حتا والفجيرة» وهما السلوفيني ميرال والتونسي بالعربي، وكلاهما وضع بصمته من أول مباراة، إضافة للمهاجم الكولومبي يورليز الذي يخوض مشواراً احترافياً المرة الأولى في المنطقة.

    طباعة Email