برعي.. 24 عاماً من الوفاء للرمس

ما يجمع بين نادي الرمس والطبيب المصري خالد برعي اختصاصي العلاج الطبيعي، أكثر من الوظيفة، لأن العلاقة بين الطرفين امتدت إلى 24 سنة منذ 1997، وما زالت مستمرة، لأنها تمثل عنواناً للتجرد والحب والوفاء مع إدارات متعاقبة في النادي، الذي يحتضن أبناء المنطقة بصفة خاصة، ورأس الخيمة على وجه العموم، بالترحاب والمشاعر الدافئة، ويقدم كل ما يملك لممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة.

وامتدت خبرة الدكتور خالد برعي، الذي بدأ عمله في النادي الأهلي المصري، إلى منتخبنا الوطني للصالات، خلال مشاركته في بطولة الخليج الأولى في 2013، كما تسنت له فرصة العمل مع شباب الأهلي في 2007، والوحدة الطبية في القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة 13 سنة.

والقاسم المشترك خلال كل هذه السنوات في الجهات التي عمل بها، هو التجرد والإخلاص في العمل والمهنية.

ومن المواقف المتقدة في الذاكرة تدخله في الوقت المناسب لإنقاذ لاعبين من ناديي الرمس والذيد في دوري المراحل السنية، قبل سنوات عدة من حالتي بلع لسان، بمهنية ممتازة، نالت التقدير والإشادة، إلى جانب دوره المميز في تأهيل اللاعبين بعد مرحلة التعافي من الإصابات.

ويرى الدكتور خالد برعي، أنه محظوظ بالعمل في هذا الصرح الرياضي الكبير، الذي يعتبر البيت الكبير لكل أبناء المنطقة، ويجمع بينهم لتحقيق تطلعاتهم، موضحاً أنه فخور بالعمل مع كوكبة من أفضل الإداريين خلال السنوات الماضية، ومروراً بالإدارة الحالية، التي يقودها أحمد بن جمعة رئيس مجلس الإدارة، وفهد عبد الله بن جمعة نائب رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء المجلس.

ووصف برعي نادي الرمس، بأنه قلعة رياضية شاملة، وسط أجواء المحبة والاحترام، والعمل الرياضي المؤسسي، الذي يهدف لتحقيق الأهداف المرجوة.

طباعة Email