حميد الطاير: نهائي الكأس مسك ختام الموسم

 أكد حميد أحمد الطاير عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم، أن المباراة النهائية لبطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة بين شباب الأهلي والنصر الأحد المقبل تعتبر مسك الختام لموسم كروي جاء مثيراً وقوياً بكل تفاصيله على الرغم من التحديات التي كانت موجودة بسبب جائحة كورونا.

وقال الطاير: التزام الأندية وكل عناصر اللعبة بالإجراءات الاحترازية في الفترة الماضية كان له أكبر الأثر في الوصول إلى هذه المرحلة من النجاح والوصول بالموسم إلى بر الأمان، وهو ما تم ترجمته باتخاذ قرار أسعد الجميع بعودة الجمهور إلى المدرجات في نهائي بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة التي من المنتظر أن تحمل معها قمة الإثارة لقيمة الناديين الكبيرين وامتلاكهما وفرة من نجوم اللعبة في الدولة.

كما أعرب الطاير عن سعادته باتخاذ هذا القرار، مشدداً على أن البطولة غالية على قلوب الجميع وذات منزلة كبيرة في نفوس جميع الرياضيين، وما كان لها أن تكتمل بهاءً وجمالاً إلا بحضور الجمهور، وأنه على ثقة بأنهم سوف يواصلون تطبيق كل التدابير والإجراءات الاحترازية المعتمدة.

وأكد الطاير أن اتحاد الإمارات لكرة القدم سعى بكل قوة خلال الفترة الماضية من أجل أن يكون نهائي كأس رئيس الدولة خير ختام للموسم، وبما يتناسب مع أهمية وقيمة المباراة والبطولة ككل لتكون المناسبة مهرجاناً حافلاً، مشدداً على أنها أغلى البطولات والحدث السنوي الذي ينتظره الجميع بشغف بالغ، عطفاً على ما يحمله من قيمة معنوية وفنية.

علي حمد: حافز للإبداع على كل الصعد

الصورة :

أعرب علي حمد البدواوي، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم، عن ثقته في أن نهائي مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، الذي سيجمع بين شباب الأهلي والنصر سيكون على مستوى كل الطموحات المعلقة عليه من حيث المستوى الفني، وذلك لرغبة الفريقين الجامحة في تحقيق اللقب الغالي، بالإضافة إلى الحوافز الإضافية المرتبطة بحسابات الديربي القائم بينهما منذ ميلاد البطولة.

وأكد البدواوي، أن البطولة تُعد إرثاً من تاريخنا الرياضي، ولم تعد حدثاً كروياً فحسب، بل أصبحت مناسبة اجتماعية ووطنية تعبر من خلالها جماهيرنا عن وفائها المطلق لقيادتنا الرشيدة، كما أنها بما تعنيه لنا جميعاً تعتبر حافزاً للإبداع على كل الصعد، ولذا دأب اتحاد الكرة على أن يحتفي بها ويوفر لها كل أسباب الجمال والجودة من حيث الإخراج والتنظيم، لأن صورتها تظل عالقة في أذهان الجماهير حتى الموسم التالي.

وأضاف: موسم 2020-2021 كان واحداً من أفضل المواسم التي شهدتها كرة الإمارات بشهادة الجميع، وقد جاءت عودة الجمهور لحضور المباراة في وقتها المناسب ليُكمل بهجة المناسبة وجمالها، ونتطلع لكي يكون بداية لعودة جماهيرية شاملة في الموسم المقبل.

خلفان جمعة بلهول: أفضل ختام لموسم ناجح جداً

الصورة :

أكد خلفان جمعة بلهول عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم رئيس لجنة الاستراتيجية والاستثمار أن نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ليس مجرد بطولة سيختتم بها الموسم الكروي الحالي، فهي باسمها الكبير وبالرمز المهم الذي تعبر عنه، وأيضاً بتاريخها الطويل الذي يوازي عمر الرياضة الإماراتية تعبر عن قيم كثيرة خالدة في وجدان شعب الإمارات وجمهور كرة القدم، ولهذه الأسباب حرص الاتحاد على التنسيق مع شركائه ورعاة المسابقة والجهات المعنية كافة، لضمان خروج النهائي بأفضل شكل ممكن وعدم ترك أي شيء للمصادفة.

وأكد بلهول أن الفريقين الكبيرين اللذين سيرسمان معالم اللوحة الختامية للموسم جديران باللقب، والأمل كبير في أن يقدما مباراة قوية من الناحية الفنية تكون مسك الختام لموسم من أفضل مواسم الكرة في الدولة، ودعا جمهوري الناديين للتفاعل مع الحدث بأفضل صور ومشاهد التشجيع الحضاري، لدعم قرار عودة الجمهور وزيادة نسبة الحضور في التصفيات الآسيوية المقبلة، كما حفز لاعبي الفريقين لتقديم مباراة قوية تعكس التطور الذي بلغته كرة الإمارات، وتتماشى مع شعارها والاسم الكبير الذي تحمله الكأس الغالية، متمنياً التوفيق للجميع ومؤكداً على أن الفريقين بطلان طالما وصلا إلى المباراة النهائية للبطولة.

طباعة Email
#