الشارقة «بمن حضر».. ومهمة حتا «شبه مستحيلة»

باتت مهمة فريق حتا في البقاء بدوري الخليج العربي شبه مستحيلة بعد تعرضه للخسارة القاسية أول من أمس أمام مضيفه الشارقة بثلاثية، حيث أصبح «الإعصار» على حافة الهبوط بعد الدخول في حسابات معقدة للغاية تستدعي الفوز في آخر جولتين وانتظار هدايا المنافسين، بينما أثبت الشارقة أنه بمن حضر رغم الإرهاق الآسيوي ليواصل تألقه في الدوري توهجه في البطولة القارية، واستطاع أن يحقق مكاسب عدة من انتصاره الثمين على حتا والارتقاء إلى المركز الثالث.

وأعرب المدرب عبد العزيز العنبري مدرب فريق الشارقة، عن سعادته بالفوز حيث كان مهماً أن يستمر الفريق في مواصلة حصد النتائج الإيجابية، وقال العنبري إن فريقه واجه بعض الصعوبات في الشوط الأول من المباراة، وسيطر الحذر نسبياً على الطرفين، إلا أنه استطاع أن يضغط بصورة عالية على «الإعصار» في الشوط الثاني خاصة في ظل وجود مساحات أتاحت الفرص ومهدت الطريق إلى الفوز، متمنياً أن يواصل الفريق حصد النتائج الإيجابية في الفترة المقبلة.

من جانبه، قال فلاديمير فيرموزيتش مدرب فريق حتا، إنه كان يظن بأن الشارقة سيتأثر بالإرهاق إثر المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا، إلا أنه أثبت أفضليته بالفوز بثلاثية قاسية، مشيراً إلى أن حتا أضاع عدداً من الفرص في الشوط الأول ونجح أصحاب الأرض في معاقبة الإعصار على الفرص المهدرة بتسجيل الأهداف في الشوط الثاني.

طباعة Email