مبخوت 164 يتحدى عرش الفتى الأسمر

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ما زال عرش الأسطورة فهد خميس لاعب منتخبنا الوطني لكرة القدم ونادي الوصل السابق، الهداف التاريخي لكرة الإمارات، مهدداً رغم قرار لجنة الإحصاء والتوثيق في اتحاد الكرة بزيادة رصيد الفتى الأسمر 10 أهداف، محصلة الأهداف التي سجلها في موسم 90، ليصبح إجمالي رصيده 175 هدفاً.

وينافسه على اللقب وبقوة علي مبخوت هداف نادي الجزيرة الذي وصل رصيده إلى 164 هدفاً بعد ركلة الجزاء التي سجلها في مرمى حتا أول من أمس، وأمامه فرصة تسجيل 11 هدفاً لمعادلة الرقم التاريخي لفهد خميس، و12 هدفاً لتجاوزه، واحتلال الصدارة، وتعد فرصة مبخوت كبيرة حيث إنه لا يزال يعطي داخل المستطيل الأخضر وأمامه الوقت لزيادة رصيده من الأهداف.

والملفت في الأمر أنه رغم انقضاء 12 عاماً على عصر الاحتراف إلا أن الفتى الأسمر فهد خميس لا يزال يتربع على عرش الهدافين منذ بداية انطلاقة دوري الإمارات ليظل بريق نجوم العصر الذهبي يلمع كونهم احتفظوا بنجوميتهم والصدارة التهديفية كل هذه السنوات، ليظل عصر الهواية هو المسيطر حتى إشعار آخر.

قائمة المنافسين

ينافس علي مبخوت على عرش الهدافين بقوة فيما يحتل سباستيان تيغالي «النصر» المركز الثالث بـ 159 هدفاً ثم محمد عمر برصيد 132 هدفاً وعدنان الطلياني بـ 129 هدفاً وعبد العزيز محمد «الشارقة» برصيد 127 هدفاً وفابيو ليما «الوصل» برصيد 121 هدفاً.

دائرة المنافسة

ولا يزال مبخوت يجتهد من أجل ارتفاع رصيده التهديفي بعد أن نجح في الفترة الماضية في تخطي عدد من الأسماء المرموقة مثل محمد عمر وعدنان الطلياني.

 

طباعة Email