بن هزام: الإمارات الأجدر باستضافة تصفيات المونديال

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد محمد بن هزام الأمين العام لاتحاد الكرة، أن الملف الذي تقدمت به الإمارات لاستضافة مباريات المجموعة السابعة للتصفيات الآسيوية لكأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023، التي يشارك فيها منتخبنا الوطني الأول، متكامل، ويلبي كل المعايير والشروط والمتطلبات التي حددها الاتحاد القاري، سواء ملاعب التدريب والمباريات، ومقر إقامة بعثات المنتخبات، والحكام ومسؤولي الاتحاد الآسيوي، إلى جانب بروتوكول صحي عالي الجودة، يضمن سلامة أعضاء الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين والحكام والمنظمين وغيرهم، ما يزيد من فرص استضافة الإمارات لمباريات المجموعة، عند إعلان الاتحاد الآسيوي قراره رسمياً 19 الجاري.

وأشار محمد بن هزام، إلى أن الإمارات الأجدر والأحق باستضافة منافسات المجموعة السابعة من غيرها، كونها ستلعب 3 مباريات على أرضها من إجمالي 4 مباريات في التصفيات، وفق الجدول الاعتيادي للبطولة، بجانب الاستعدادات المتكاملة التي تقدمها الدولة، وقال: من حق أي دولة من المشاركين معنا في المجموعة، التقدم بطلب استضافة، لأنه حق أصيل، منحه الاتحاد الآسيوي للجميع، ولكن يظل حسم أمر الاستضافة داخل الاتحاد الآسيوي نفسه، ما بين الأمانة العامة أو لجنة المسابقات، وختاماً بالمكتب التنفيذي، صاحب القرار الأخير.

وأكد بن هزام أن اتحاد الكرة اختار ملعبي زعبيل (نادي الوصل)، وآل مكتوم (نادي النصر)، لإقامة المباريات، كما تم اختيار الفنادق وملاعب التدريب بعناية، وتم إعداد ملاعب احتياطية، في حال تطلّب الأمر ذلك. تأمين وكشف أمين عام اتحاد الكرة، النقاب عن تطبيق الإمارات لنظام «الفقاعة الطبية»، التي تستقبل المنتخبات، وتهدف لتأمينها بداية من مقر الإقامة إلى الملاعب وفق بروتوكول صحي محدد، يمنع تجاوزه، وجاء تطبيق نظام الفقاعة، بعد نجاحه عند استضافة 7 منتخبات بالإمارات خلال الفترة الماضية، لإقامة معسكرات ولعب مباريات ودية، كما نجح هذا النظام في العديد من البطولات العالمية والقارية، التي أقيمت مؤخراً.

وتمنى، التوفيق لـ «الأبيض» خلال التصفيات، التي تُمثل أهمية كبرى بالنسبة لمنتخبنا الوطني، الذي يطمح للفوز في جميع المباريات، لضمان العبور إلى المرحلة الثانية والحاسمة من التصفيات، مشيراً إلى أن مجلس إدارة الاتحاد، يحرص على تقديم كل الدعم للمنتخب في مشواره بالتصفيات، لتحقيق آمال وتطلعات الجماهير.

وفي ما يتعلق باستضافة أنديتنا «الشارقة والعين والوحدة»، لمجموعاتهم في دوري أبطال آسيا، قال بن هزام: تقدمنا بملفات جيدة لتلك الفرق، مستوفية كل الشروط، وننتظر قرار الاتحاد الآسيوي خلال الأسبوع الحالي.

طباعة Email