جمهور المحترفين: اشتقنا لهدير المدرجات

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

عبّر عدد من جمهور أندية دوري الخليج العربي عن أشواقهم وتلهفهم إلى العودة للمدرجات، معربين عن أملهم في زوال جائحة «كورونا» وأن تعود الأفواج والأهازيج الجماهيرية، ويعود هديرها من جديد للملاعب قبل ختام الموسم الكروي الحالي 2020 - 2021 وذلك في مختلف البطولات، وأكد جمعة حمدان العبدولي أبرز مشجعي العميد النصراوي في الساحل الشرقي، أن متعة المشاهدة من الملعب تختلف بالتأكيد عن سواها، لكن في الوقت ذاته لابد من التقيد بالإجراءات الاحترازية، وفي اعتقادي أن الحفاظ على صحة الإنسان من الأولويات وفي المقدمة، ومن وجهة نظري الشخصية فإننا بالتأكيد نظل من المتابعين لدورينا عبر الشاشات.

أمنيات

وتمنى العبدولي لفريقه النصر التتويج بلقب الكأس الأغلى بعد الوصول للمباراة النهائية أمام شباب الأهلي، منوهاً إلى أن فرصة العميد في الحصول على لقب بطولتين على أقل تقدير من ثلاث يظل قائماً إذا وضعنا في الاعتبار تأهل الأزرق إلى نهائي كأس رئيس الدولة وبلوغه نصف نهائي كأس الخليج العربي، إلى جانب تواجده على مقربة من فرق الصدارة في دوري الخليج العربي.

واقع

بدوره، أكد سعيد ربيع هاشل رئيس رابطة مشجعي بني ياس، أن الجائحة أحدثت واقعاً مغايراً في كل مناحي الحياة وليس على مسار كرة القدم فحسب، لافتاً إلى أنهم كجمهور محب وعاشق للسماوي يتابعون مباريات الفريق بكل حواسهم من خلف الشاشات، وعقب تحقيق نتيجة الفوز في كل مباراة نقيم احتفالية مصغرة في البيت مع أفراد العائلة ونراعي في ذلك الإجراءات الاحترازية والتباعد الجسدي، وتمنى أن تزول الجائحة ونحظى بمشاهدة مباريات أنديتنا من داخل الملاعب ولو بنسبة تواجد جماهيري مقدرة كما يحدث في بعض الدوريات الأخرى. .

تشجيع

في حبن، أوضح سعيد الوشاحي المشجع برابطة اتحاد كلباء، أنهم كروابط جماهيرية دائماً ما يكونون رهن إشارة الجهات المعنية، وذلك فيما يتعلق بالحد من تفشي ظاهرة كورونا، منوهاً إلى أن كل الفرق تحتاج للدعم الجماهيري من داخل الملعب والذي يكون له وقعه المعنوي على نفسيات اللاعبين، لكن في الوقت ذاته أعود وأقول يجب علينا الصبر وانتظار زوال الأسباب التي أدت إلى حرمان المشجعين من التواجد بالملاعب.

طباعة Email