البخيت: الاستهتار بفرق الهواة.. تكبراً

أكد الأردني ياسين البخيت محترف فريق الإمارات، أن الاستهتار بفرق الهواة أو دوري الخليج العربي يعد تكبراً ولا يفيد كرة القدم في شيء ويقود في نهاية الأمر إلى نتائج سلبية، وأشار اللاعب إلى أن فوزهم ضمن الجولة 12 من دوري الدرجة الأولى على الذيد صاحب المركز الأخير لم يكن سهلاً، وجاء بعد معاناة بعد تقدم الذيد بهدف السبق قبل أن يتمكن فريقه قلب النتيجة وإنهائها لصالحه 1/2، موضحاً أن اللعب في دوري الأولى يحتاج إلى لياقة عالية وحضور ذهني وتركيز مستمر طوال وقت المباراة.

وذكر البخيت الذي لعب من قبل لأندية حتا ودبا وكلباء والظفرة وانتقل منه قبل أيام لمتصدر ترتيب دوري الهواة فريق الإمارات، أن احترام الخصم أياً كان مركزه يجب أن يكون من أولويات اللاعبين، مشيراً إلى أنه لا فرق عنده بأن يلعب في دوري الهواة أو المحترفين، ودائماً ما يكون مركزاً مع الفريق الذي ألعب له، معرباً عن أمله في أن ينجح مع بقية زملائه اللاعبين في قيادة الصقور للعودة من جديد لدوري الأضواء والشهرة مع نهاية الموسم الكروي الحالي.

بدوره، أوضح لاعب الإمارات عبدالله مال الله، بأنهم وضعوا نصب أعينهم قيادة الصقور لدوري الأضواء والشهرة، لافتاً إلى أنه لا وقت للتفريط في أي نقطة قادمة بعد أن استعاد الفريق صدارة ترتيب المسابقة من جديد، ونسعى للحصول على عدد كافٍ من النقاط التي تؤمن لنا العودة من جديد للعب في دوري الخليج العربي بغض النظر عن الأداء.

كلمات دالة:
  • ياسين البخيت،
  • دوري الهواة،
  • الامارات
طباعة Email