عصام عبدالله: مستوى العين لا يناسب تاريخه

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

عبّر عصام عبدالله إداري فريق العين السابق، والمحلل الفني الحالي، عن حزنه لتراجع مستوى ونتائج العين، متمنياً أن ينهض الفريق من كبوته ويعود قوياً كما عهده الجميع، وقال في تصريحات للبيان الرياضي، إن مستوى العين الحالي لا يتناسب مع اسمه وتاريخه ،ويفترض أن يكون أفضل مما هو عليه الآن، لأن جمهوره اعتاد على تواجده دائما في المقدمة ،ومن أقوى المنافسين على جميع البطولات.

وأضاف: في هذا الموسم العين كان أفضل في الدور الأول واحتل موقعاً ضمن الأربعة الكبار في المقدمة ،وكنا ننتظر أن يكون أقوى في الدور الثاني ،خصوصا مع التوقعات بانتداب أجانب جدد يقدمون الخدمات الفنية المأمولة للفريق ،غير أن الأمور جرت بغير ما هو متوقع ولم يظهر الفريق بالصورة المأمولة في أول مباراة بالدور الثاني، وكانت مفاجأة لنا والشارع الرياضي أن العين لم يستطع استقطاب لاعبين مع علمه المسبق أن اللاعب الكازاخستاني اسلام خان، خارج الحسابات بعد إيقافه بسبب المنشطات، كما أن ويلسون ادواردو، لم يقدم المستوى الذي يشفع له بالاستمرار في قائمة الفريق، وأعتقد أنه كانت هناك فترة كافية لاستبدال اللاعبين، غير أن ظروف انتقالات اللاعبين في هذه الفترة ربما عرقل هذا الأمر.

هيبة

وأضاف: من وجهة نظري الأمر لا يتعلق باللاعبين وليس مرهوناً بلاعب أو لاعبين يستقطبهم النادي بقدر ما يتعلق بالهيبة وقوة الشخصية التي افتقدها العين، فلا يعقل أن يهبط المستوى الفني لجميع اللاعبين في وقت واحد، وعليه فلابد من وجود سبب قوي وسر خفي لهذه الظاهرة، سواء كان من اللاعبين أنفسهم أو من الجهاز الفني، أو الجهاز الطبي، ولذلك لابد من مراجعة الحسابات لمعرفة أين يوجد القصور والسر الذي تسبب في هذا التراجع المستغرب في مستوى ونتائج الفريق، لأن هذا ليس هو العين الذي نعرفه وليس هذا وضعه الطبيعي، مع التأكيد على أن الخسارة في كرة القدم أمر وارد، وهي الوجه الآخر لعملة كرة القدم فإذا كان هناك فوز فلابد من وجود خسارة.

جهود

وزاد: أتمنى أن يعود العين قوياً كما عهده الشارع الرياضي في المرحلة المقبلة، ولن يكون ذلك إلا بمضاعفة الجهود والتكاتف والعمل بيد واحدة لاستعادة مكانة الزعيم، فالعين الآن ليس لديه ما يخسره بعد أن فقد جميع البطولات ولم يتبق له إلا بطولة دوري الخليج العربي، وهو يحتل مركزاً لا يليق به بعد أن ابتعد عن الصدارة بفارق 10 نقاط ،ما يجعل مهمته صعبة، ولكن ثقتي كبيرة في عودة الفريق البنفسجي.

طباعة Email