الجنيبي: تألق محمد عبدالله يقرّبه من مونديال 2022

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

عبّر الحكم الدولي الأسبق محمد الجنيبي عن سعادته بتألق طاقم التحكيم الإماراتي الذي أدار مباراة الأهلي المصري وبايرن ميونيخ الألماني في نصف نهائي كأس العالم للأندية، وتميز الدولي محمد عبدالله حسن في إدارة المباراة من الناحية الفنية والبدنية وطريقة تعامله مع المواقف الصعبة التي أفرزها سير المباراة، وحسن تعامله مع اللاعبين داخل الملعب، مما جعل الجميع يشيد به وبمستواه الرفيع، مما يقرّبه من المشاركة في مونديال 2022 المقبل.

تميز

وقال: تعودنا على المشاركة المتميزة لحكمنا الدولي محمد عبدالله وطاقمه المعاون، في العديد من البطولات العالمية والقارية الماضية، ولكنه في هذه المباراة أعطى درساً مجانياً في كيفية إدارة المباريات الكبيرة والمهمة، والسيطرة على مجريات اللعب من خلال لياقته البدنية العالية، مما يعتبر نموذجاً مشرّفاً للتحكيم الذي نتمناه.

وتمنى أن تنعكس تلك المشاركة المتميزة للحكم محمد عبدالله على الشارع الرياضي بمزيد من الدعم لكوادرنا الرياضية التحكيمية، إضافة لأداء حكامنا نفسه خلال إدارتهم للمنافسات المحلية، وأن يكون لها تأثير إيجابي على تعاملهم مع المباريات من خلال حسن التحضير الذهني والبدني والفني، والتركيز الكامل خلال زمن المباريات مما يقلل من فرص استعانتهم بأية عوامل مساعدة مثل تقنية «الفار» التي يجب استخدامها في أضيق الحدود والمواقف الصعبة.

قدرات

وأكد الجنيبي، أن حكامنا لديهم قدرات وإمكانات أكبر من التي تظهر في بعض مباريات الدوري المحلي، وطموحاتنا كبيرة في الظهور المتميز منهم دائماً، لذلك يجب أن تنعكس تلك الروح الإيجابية على عطائهم خلال المرحلة المقبلة، بمزيد من الاهتمام والحرص على المران اليومي ومشاهدة العديد من المباريات وتحليل المواقف التحكيمية التي تشهدها من أجل التعلم والاستفادة.

وقال: إن تقنية الفيديو اعتمدت لمساعدة الحكم في بعض الحالات الضرورية، ولكن الاعتماد الكبير عليها يقلل من مكانة الحكم وعليه استيعاب أنه سيد الملعب ولابد أن تكون صافرته حاضرة، وأقدم نصيحة أخوية لحكامنا بضرورة التقليل من الاعتماد على تقنية الفيديو من خلال التركيز الكبير خلال إدارتهم للمباريات.

طباعة Email