الظفرة يغلق ملف الأجانب.. وصفقات المواطنين بشروط

أغلق الظفرة ملف التعاقدات مع اللاعبين الأجانب في الفترة الشتوية الحالية بعد كسب توقيع المهاجم الإسباني بيدرو كوندي من شباب الأهلي عن طريق الإعارة حتى نهاية الموسم الحالي، في خانة الأردني ياسين البخيت، وأمن النادي على استمرار الثلاثي المغربي عصام العدوة، الهولندي روشوفيل، البرازيلي دينلسون والذين تنتهي فترة قيدهم بنهاية الموسم.

وحسب المصادر فإن النادي لا يرغب في صفقة ثانية على مستوى الأجانب، مع التركيز على اللاعبين المقيمين، كما وضع النادي عدداً من الشروط للتعاقد مع اللاعبين المواطنين، مع تحفظ كبير على إضافة وجوه جديدة، ويرى النادي أنه يمكنه التعاقد مع لاعب مواطن حال كان يمتلك المقدرة على المشاركة ضمن التشكيلة الأساسية، وأن يكون صغير السن على أن يمتلك النادي فرصة تمديد العقد معه للموسم المقبل، حال انضم إلى الفريق عن طريق الإعارة.

ووفقاً للمصادر، فإن شركة كرة القدم واللجنة الفنية اتفقا على عدم إجراء تعديلات تؤثر على التشكيلة وانسجام الفريق بالبحث عن عناصر وطنية مع منح الثقة للعناصر المقيدة بكشوفات الفريق، إلا وفق الشروط التي تم تحديدها، الشيء الذي يرجح عدم التعاقد مع لاعب مواطن في الفترة الحالية.

فيما يركز الظفرة على التعاقد مع 3 لاعبين مقيمين من أصحاب المستوى المتميز، حيث يدرس النادي عدداً من السير الذاتية للاعبين من تونس والمغرب والبرازيل، استلمها النادي من وكلاء لاعبين لكنه طلب إخضاعهم للاختبارات، وحسب المصادر يتوقع مشاركة اللاعبين في الاختبارات خلال الأيام المقبلة بإشراف المدرب السوري محمد قويض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات