شركة الكرة العيناوية تحديات وضغوط كبيرة

تواجه شركة الكرة بنادي العين تحديات وضغوطاً كبيرة بعد تراجع نتائج الفريق الأول وخروجه من جميع المنافسات باستثناء الدوري، وغاب الفريق عن منصات التتويج بأية بطولة خلال عامي 2019 و2020، وهو ما جعل أعضاء الإدارة في مواجهة انتقادات متواصلة من جماهير النادي والمراقبين، وصلت إلى حد المطالبة باستقالة الإدارة، فيما اعتبره البعض قصوراً في الأداء وإخفاقاً لعمل اللجنة الفنية بالنادي يتطلب التصحيح، خصوصاً بعد تواضع مستوى اللاعبين الذين تم التعاقد معهم (مواطنين وأجانب) خلال الفترة الماضية.

وكانت شركة الكرة العيناوية بقيادة مطر الدرمكي بعد توليها مقاليد الأمور في يونيو 2019 وخلال موسم ونصف ، بذلت جهوداً واضحة في الارتقاء بفرق المراحل السنية المختلفة بالنادي بما في ذلك الفريق الأول عن طريق استقدام عدد من اللاعبين المواطنين والأجانب والمقيمين بالإضافة إلى تغيير الجهاز الفني غير أنها اصطدمت بعوائق وظروف لم تكن في الحسبان، حيث لم يظهر معظم اللاعبين الذين تعاقدت معهم بالمستوى المأمول، فيما ضربت الإصابات صفوف عدد كبير من اللاعبين الأساسيين ما أدى لغياب 15 لاعباً أساسياً عن معظم مباريات الفريق بمن فيهم خط الدفاع بأكمله، وهذا بدوره قاد إلى أن يستمر تراجع المستوى الفني للعين والذي بدأ منذ نهاية كأس العالم للأندية الإمارات 2018 كما تؤكد ذلك الأرقام والنتائج.

تعاقدات وتجديد عقود

وتعاقب على تدريب العين في عهد شركة الكرة الحالية 3 مدربين بداية من الكرواتي ايفان ليكو، والعراقي غازي فهد، والبرتغالي بيدرو إيمانويل، كما تعاقدت الإدارة مع 5 أجانب وهم التوغولى لابا كودجو، والكونغولي ويسلون ادواردو، والكازخستاني إسلام خان، والمجري جوجاك بالاس، والجزائري عبد الرحمن مزيان، و8 مواطنين وهم كايو كانيدو، ومحمد جمال، ومحمد هلال، وإبراهيم الكعبي، وفهد حديد، ومحمد شاكر، ومحمد الزعابي، ومحمد عوض الله، و8 لاعبين مقيمين، هم ايريك دي مينيزيس، وأندريجا رادوفانوفيتش، وعمر يسن، وإدريس مزاوياني، ورافائيل أنتونيو، وجوناتاس سانتوس، وليتشري، وناني، كما جددت عقود 7 لاعبين وهم خالد عيسى، وبندر الأحبابي، ومحمد عبد الرحمن، وأحمد برمان، ومحمد أحمد، وريان يسلم، وتسوكاسا شيوتاني.

مهمة صعبة

على الرغم من أن المهمة تبدو صعبة للمنافسة على البطولة الوحيدة المتبقية للعين هذا الموسم وهي درع الخليج العربي، حيث يبتعد الفريق عن الصدارة بفارق (9 نقاط) بعد 12 مباراة خاضها بالدور الأول، غير أن الفرصة تبدو مواتية لشركة الكرة العيناوية للتعويض خلال الفترة المقبلة باستقدام لاعبين قادرين على تحقيق الإضافة الفنية المأمولة للفريق على مستوى الأجانب والمقيمين والمواطنين، كما أن عودة معظم اللاعبين المصابين سيدعم بصورة كبيرة صفوف الفريق الذي ربما خاض الدور الثاني وهو مكتمل الصفوف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات