العين وخورفكان.. رد الاعتبار

صورة

تتجدد مواجهة العين وضيفه خورفكان في السادسة والربع من مساء اليوم باستاد هزاع بن زايد، في بداية مشوارهما بدوري الخليج العربي لكرة القدم، ويتطلع العين لرد اعتباره أمام ضيفه الذي فاز عليه 4 - 2 في ذهاب الدور الأول من كأس الخليج العربي، ويسعى أبناء الخور لتكرار الفوز أو الخروج بنقطة على الأقل من معقل «الزعيم».


طموح


ولن تكون المهمة سهلة لكلا الفريقين الطامحين لانطلاقة مثالية، وينشد العين النقاط الثلاث بملعبه لتأكيد عزمه على تحقيق تطلعات جماهيره باعتلاء منصات التتويج، وحرص المدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل في التدريبات الأخيرة على تصحيح الأخطاء التي ظهرت في المباراة السابقة، فيما تعتبر عودة المهاجم التوغولى لابا بعد تعافيه من الإصابة دعم قوي لصفوف الفريق، وينتظر العيناوية ظهوراً أفضل للأنغولى ويلسون ادواردو الذي لم يرض الطموحات حتى الآن. وسيكون التركيز شعار فريق خورفكان الذي غادر للعين بصفوف مكتملة، ويشكل انضمام البرازيلي ريكاردينهو قوة ضاربة للفريق بجانب مواطنيه الأربعة لوبيز ولاماس وجونيور ودودو.


استعادة


ويأمل المدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل، المدير الفني للعين، في ظهور أفضل لفريقه في مباراته اليوم ، بعد أن استعاد جهود لاعبي المنتخب الأول. وأوضح أن انضمام لاعبي المنتخب والمصابين بمن فيهم التوغولي لابا، الذي غاب عن المباراة السابقة بسبب الإرهاق، سيمنحه خيارات جيدة لاختيار التشكيلة المناسبة.


وقال: نواجه خورفكان للمرة الثانية، وهو فريق متميز ومنظم ويجيد التعامل مع الضربات الثابتة كما عرفناه في المباراة السابقة بكأس الخليج العربي، وعلينا أن نبذل مزيداً من الجهود لتقديم المستوى المأمول الذي يقودنا للتفوق عليه، والتميز الذي كان عليه هذا الفريق يعنى أن الموسم سيبدأ قوياً، ونرغب في انطلاقة مثالية بتحقيق الفوز، مع إدراكنا أن المهمة لن تكون سهلة. وكشف مدرب العين، عن أن بعض اللاعبين تعرضوا للإصابة خلال الفترة الأخيرة، فيما لم يبلغ البعض الآخر درجة الجاهزية الكاملة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات