الفجيرة وعجمان.. تكافؤ الفرص

يستقبل الفجيرة بملعبه في تمام الساعة التاسعة والنصف مساءً، ضيفه عجمان، في أولى مباريات ذهاب مسابقة كأس الخليج العربي، في مواجهة ستكون كل الاحتمالات فيها واردة، وتمثل رغبة الفوز، عاملاً مشتركاً بين الفريقين، في ظل التغييرات الجديدة التي شهدها نظام البطولة، بعد التحول من مرحلة المجموعات إلى نظام الذهاب والإياب.

ويدخل الفجيرة مباراته الرسمية الأولى في الموسم بصفوف مكتملة، بعد التعاقد مع المحترف الرابع، وهو السويدي صموئيل، القادم من الدوري الإيطالي، إلى جانب استعارة البرازيلي ألفارو أوليفيرا، نجم وهداف فريق 19 سنة بشباب الأهلي.

ووصف الصربي جوران مدرب الفجيرة، فترة توقف الموسم بالإيجابية، بعد أن منحته فرصة كبيرة لخوض مزيد من المباريات، فضلاً عن استعادة اللاعبين الثقة، وإظهارهم للجاهزية الكاملة قبيل انطلاقة مواجهات الدوري والكأس.

وأشار جوران إلى أن الفريق الضيف (عجمان) لا يستهان به، وأنهم عازمون على إحداث المفاجأة، وتحقيق الفوز.
ويبدأ عجمان مشواره في الموسم الجديد، بعد فترة توقف طويلة من اللعب التنافسي، امتدت 206 أيام، ويبدو التغيير واضحاً في صفوف الفريق، بعد مغادرة 11 لاعباً صفوف الفريق، واستقبال مثلهم ضمن خطة الجهاز الفني للنزول بمعدل الأعمار.

وأوضح أيمن الرمادي، المدير الفني لفريق عجمان، أن التأجيل الذي حدث لانطلاقة الموسم، كان إيجابياً لجميع الفرق، حيث منح الفرصة لخوض عدد كبير من التجارب، وأتاح الفرصة لتعافي المصابين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات