مطر غراب: الجميع مطالب بالاستنفار

أكد محمد مطر غراب، المحلل الفني، أن انطلاق الموسم الكروي الجديد بمباريات كأس الخليج العربي اليوم، في ظل المعطيات والظروف الحالية، يعد بمثابة «دخول إلى الواقع»، وهو ما يفرض على الجميع الالتزام ومضاعفة الإجراءات الاحترازية، سواء على المستوى الفردي أو الجماعي والمؤسسي، موضحاً أن الجميع مطالب بأن يكون في حالة استنفار في المرحلة الأولى من الموسم، حتى الوصول إلى حالة من الاطمئنان، وعودة الأمور لطبيعتها.

وأضاف: «في البدايات، في ظل الظروف الحالية التي فرضها انتشار جائحة «كورونا»، وعودة النشاط الرياضي الكروي، لا بد أن يكون الحذر في أعلى مستوياته، وكل فرد في المنظومة، يجب أن يدرك مسؤولياته، خصوصاً أن المسؤولية الأكبر، هي مسؤولية فردية، لتجنب حدوث أي سلبيات، لا سيما في تطبيق الإجراءات الاحترازية».

تطبيق

وشدد غراب، على أن الدورات الودية التي أقيمت الفترة الماضية، مثلت أهمية كبرى، سواء على المستوى التنظيمي، وكيفية تطبيق الإجراءات الاحترازية، بناء على البروتوكول الصحي للمباريات، أو الجوانب الفنية، في بحث الأندية عن الشكل الذي ستظهر عليه في الموسم الجديد، خاصة أن معظم الأندية شهدت تغييرات على مستوى اللاعبين، في ظل عدم وجود فترة إعداد مثالية، مشيراً إلى أن النظام الجديد لكأس الخليج العربي، يفرض واقعاً صعباً بالنسبة للفرق، كونها أصبحت بنظام خروج المغلوب، مثل مباريات الكؤوس، على غير المعتاد في السنوات السابقة في البطولة في الدور الأول، وبالتالي، الوضع لن يكون سهلاً أمام الأندية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات