أحمد الكعبي: راشد النعيمي أحدث طفرة كروية

أشاد أحمد سعيد الكعبي، رئيس مجلس إدارة نادي مصفوت، بالطفرة الواضحة التي أحدثها الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس اتحاد كرة القدم، كروياً على مستوى الفرق والمنتخبات وكذلك على مستوى المدربين المواطنين بعد توصية لجنة المنتخبات أول من أمس منح الفرصة لمدربينا المواطنين بالانخراط ضمن الأجهزة الفنية للأندية والمراحل السنية.

كما ثمن الدعم المتواصل من قبل رئيس اتحاد الكرة ولجانه لكافة أندية الدولة، مشيراً إلى انتظام اتحاد الكرة في إرسال الدعم الشهري الذي يخص به الأندية الأربعة، والتي من بينها نادي مصفوت والذي يقدر بنحو 200 ألف درهم شهرياً، لافتاً إلى أن المبلغ يورد في حسابات الأندية بشكل دوري ومنتظم وفي اليوم الأول من بداية كل شهر.

انسحاب

ورفض الكعبي أي أفكار تقود إلى سحب فريق مصفوت والملقب «بالقناصة» من مسابقات دوري الدرجة الأولى بسبب تداعيات جائحة «كورونا».

والتي غيرت وجه الكرة في مختلف دوريات العالم، وضم رئيس نادي مصفوت صوته لبقية الأندية التي أكدت مواصلتها للمشوار على الرغم من قلة الإمكانات، معلناً استمرارية مصفوت في منظومة اتحاد الكرة برئاسة الشيخ راشد بن حميد النعيمي، ومؤكداً أن الانسحاب لم يكن أصلاً في قاموس النادي، وتابع حديثه بأن مصفوت لن يكون تتمة عدد لأندية الهواة، وسيكون هدف الفريق المنافسة على الصعود.

إجراءات احترازية

وحول الإجراءات الاحترازية بالنادي قال الكعبي إن الوحدة الطبية تجري فحوصات شبه أسبوعية لكافة اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية وكذلك العاملين بالنادي، ويقومون برفع تقارير الفُحوصات لاتحاد الكرة، وذلك قبل كل مباراة ودية يخوضها «قناصة» مصفوت.

وذكر أن مصفوت سيخوض موسم دوري الهواة المقبل وفقاً للإمكانات الموجودة حالياً بعد أن تم التعاقد مع المحترفين البرازيلي ألميدا والصربي نيكولا، وأكد أن التدريبات تتواصل بشكل دوري بقيادة المدرب التونسي طارق الحضيري، متمنياً له وللاعبي مصفوت التوفيق خلال مباريات الموسم الكروي الجديد. ووجه الكعبي شكره لإدارة نادي عجمان بقيادة خليفة الجرمن رئيس مجلس إدارة النادي لتسهيلاتهم للاعبي فريقه بإقامة معسكر داخلي في الفترة من 29 أغسطس إلى 9 سبتمبر الجاري. وقامت إدارة عجمان بفتح ملاعب النادي للاعبي مصفوت الذين استفادوا كثيراً من فترة المعسكر الداخلي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات