مدرب العين: السلامة أولاً

يرى البرتغالي، بيدرو إيمانويل، المدير الفني للعين، أن الاستعدادات للموسم الحالي تختلف عن السابق وذلك بسبب الظروف المرتبطة بجائحة كورونا، والهدف الأساسي في الوقت الراهن هو العمل في أجواء آمنة، للمحافظة على سلامة وصحة الجميع، من خلال الالتزام بالبروتوكول المعتمد وفقاً للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المعمول بها في النادي، لافتاً إلى أنهم سيضاعفون من جهودهم للخروج بأفضل المكاسب من الدورة الودية مع الالتزام التام بالضوابط الصحية.

جاء ذلك قبل انطلاق الدورة الودية التي ينظمها مجلس أبوظبي الرياضي، والتي انطلقت مساء أمس بالعين في إطار الاستعداد لاستحقاقات الموسم الكروي الجديد، وافتتحت المنافسة في السابعة والنصف بلقاء العين والظفرة، على ملعب استاد هزاع بن زايد، وبني ياس والوحدة، على ملعب استاد خليفة بن زايد، في نفس التوقيت، وترتاح الفرق اليوم وغداً على أن تستأنف البطولة بعد غد بلقاء العين وبني ياس، والوحدة والظفرة، على أن تختتم المباريات يوم الجمعة المقبل بلقاء العين والوحدة، والظفرة وبني ياس.

تحديات

وقال بيدرو: لدينا تحديات كبيرة في سبتمبر، وحتى اللحظة نفتقد إلى جهود بعض العناصر من قائمة الفريق بسبب تواجد عدد من لاعبي العين في القائمة الدولية، وهناك لاعبون عائدون من الإصابة ويعملون وفقاً لبرامج تأهيلية خاصة، وأعتقد أنه بإمكاننا جميعاً القيام بعمل جيد وأن نبدأ الموسم بقوة وأن يشعر الجميع بالراحة وأن يلعبوا بشكل جيد، وأثق بالنادي والفريق والأهم أنني أثق بالجماهير لأنهم العامل الأهم في أي نجاح، كما أنهم يتطلعون مثلنا بلهفة لعودة المباريات ويرغبون في مشاهدة الفريق من جديد ولكننا لا نزال في البداية بعد مضي وقت طويل دون تدريبات وعلينا بذل جهد كبير في الأسبوعين القادمين للظهور القوي ورسالتي للجماهير (ثقوا بنا كما نثق بكم)، لأننا معاً أقوى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات