حماد: الأهداف تحققت ونشكر اللاعبين على جهودهم

الأبيض يختتم معسكر صربيا بفوز معنوي

اختتم منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، أمس، معسكره الخارجي الذي أقيم في العاصمة الصربية بلغراد للفترة من 5 إلى 18 أغسطس الجاري استعداداً للتصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023. وخاض الأبيض خلال المعسكر مجموعة من التدريبات على فترتين صباحية ومسائية إلى جانب محاضرات يومية حسب البرنامج الذي وضعه الجهاز الفني بقيادة الكولومبي خورخي لويس بينتو بمشاركة 28 لاعباً. فيما تم الاكتفاء بخوض تجربة ودية وحيدة أمام فريق إندجيجا أحد فرق دوري الدرجة الثانية في صربيا وانتهت بفوزمعنوي للأبيض بثلاثة أهداف مقابل هدفين جاءت عن طريق علي مبخوت من ضربة جزاء وفابيو دي ليما وعلي صالح، حيث حرص بينتو على خوض المباراة بتشكيلتين مختلفتين على مدار الشوطين لمنح الفرصة أمام أغلب العناصر الموجودة في صفوف المنتخب.

وستعود بعثة الأبيض الى الدولة اليوم قادمة من صربيا.

نجاح

أكد محمد عبيد حماد المشرف العام لمنتخبنا الوطني، أن معسكر صربيا جاء ناجحاً وحقق الأهداف التي وضعها الجهاز الفني للمرحلة الأولى من مراحل الإعداد للتصفيات التي قد انطلقت فعلياً في الشهر الماضي بالتجمع الداخلي الذي أقيم في مدينة العين. وأشاد حماد بجهود اللاعبين وحرصهم على اتباع تعليمات الجهازين الإداري والفني وجديتهم خلال الحصص التدريبية التي جاءت جادة جداً، مشيراً إلى أن بينتو أبدى سعادته بالمردود الإيجابي للاعبين، سواء خلال التدريبات أو التجربة الودية.

وحول قرار الاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم بتأجيل المباريات المقبلة من التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023، والتي كانت مقررة في شهري أكتوبر ونوفمبر المقبلين بحيث تقام عام 2021، أوضح مشرف المنتخب أن القرار يعد إيجابياً وسيمنح الجهاز الفني فرصة لمتابعة اللاعبين والتعرف على إمكانياتهم الفنية بشكل أكبر، سواء من خلال دوري الخليج العربي الذي سينطلق الشهر المقبل وكذلك مباريات أنديتنا المشاركة في دوري أبطال آسيا 2020، مشيراً إلى أهمية بداية النشاط واستمرار اللاعبين في خوض المباريات، سواء في المسابقات المحلية أو الخارجية.

مستجدات

وقال مشرف المنتخب الوطني إن البرنامج الجديد للأبيض للمرحلة المقبلة في ضوء المستجدات الحالية سيتم دراسته من قبل لجنة المنتخبات والشؤون الفنية، وذلك بالتنسيق مع الجهاز الفني للمنتخب، موضحاً أن قرار العودة إلى البلاد قبل انتهاء فترة المعسكر بأربعة أيام جاء بهدف منح اللاعبين فرصة التدرب مع أنديتهم التي تستعد للموسم الجديد خاصة بعد تأجيل التصفيات.

من جهته أعرب مدافع منتخبنا ونادي شباب الأهلي وليد عباس عن تفاؤله بالمرحلة المقبلة نظراً للجهود المبذولة من قبل زملائه اللاعبين خلال الحصص التدريبية منذ اليوم الأول للتجمع الداخلي الذي أقيم في مدينة العين والتي تواصلت في معسكر صربيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات