راشد النعيمي: لنلعب تصفيات المونديال بروح الكأس

راشد النعيمي متحدثاً إلى لاعبي منتخبنا في معسكر العين | من المصدر

رحّب الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم، بالمدير الفني الكولومبي خورخي لويس بينتو، والجهاز الفني المساعد، وأشاد بدور الجهاز الإداري في توفير كل سبل الراحة لإنجاح المعسكر المغلق الأول للمنتخب الوطني استعداداً للتصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022، ونهائيات كأس آسيا 2023.

جاء ذلك خلال زيارته للمنتخب في معسكره بمدينة العين، حيث التقى الجهاز الفني الجديد واللاعبين لأول مرة بعد عودة النشاط الذي توقف خلال الشهور الماضية على خلفية العارض الصحي العالمي «كوفيد 19».

وأكد الشيخ راشد في حديثه للاعبين والجهاز الفني خلال الحصة التدريبية المسائية أمس بإستاد هزاع بن زايد، أهمية الاستفادة من المعسكر الحالي لاستعادة الحالة البدنية والفنية، داعياً اللاعبين إلى ضرورة فهم أسلوب المدير الفني الجديد والتعاون معه، والالتزام بخطة العمل، والإصرار على تحقيق النتائج المطلوبة في المباريات الأربع المتبقية من التصفيات ضمن المجموعة السابعة لتلبية طموحات الجماهير، ولا سيما أن ثلاث مباريات من المواجهات الأربع ستقام على ملاعب الدولة.

وطالب الشيخ راشد بن حميد اللاعبين بضرورة التعامل مع كل مباراة على حدة وكأنها نهائي بطولة، وأن تتم الاستفادة من المعسكر الحالي لتعزيز الثقة بالنفس، وكذلك ضرورة الالتزام بكل الأمور التي تساعد على استعادة الحالتين البدنية والذهنية بأسرع وقت ممكن، منها الالتزام بالنظام الغذائي، مؤكداً أن ثقته بلا حدود في اللاعبين وإمكاناتهم، وأن الجميع يقف خلفهم ويدعمهم، مشيراً إلى أن اتحاد الكرة يحرص على توفير كل مستلزمات النجاح للفريق من معسكرات داخلية وخارجية ومباريات ودية.

وكان معسكر المنتخب قد بدأ الأربعاء الماضي، وخضع لكافة الإجراءات الاحترازية الوقائية،وحرص خلاله الجهاز الفني أيضاً على تقديم محاضرات نظرية للاعبين في الفترة الصباحية، تناول فيها المدرب الكولومبي خورخي لويس بينتو بعض الملاحظات وشرح أسلوبه التدريبي، فيما تم تخصيص الفترة المسائية للتدريبات البدنية والفنية، وركز الجهاز الفني على رفع الجانب البدني بشكل تدريجي بسبب التوقف عن ممارسة النشاط لفترة طويلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات