أحمد عمران: الكثيري «احتياطي ذهبي»

قال أحمد عمران القبيسي المتحدث باسم شركة كرة القدم بنادي الظفرة مشرف الفريق الأول إن التجديد للمهاجم الدولي سعيد الكثيري لمدة عامين مقبلين، جاء وفق رؤية إدارة النادي واللجنة الفنية، بتوفير مهاجم مواطن وبالإمكان الاستعانة به لمدة نصف شوط أو اكثر بحسب رؤية رازوفيتش المدير الفني للفريق، متمنياً له التوفيق والتميز وتقديم الإضافة المطلوبة معتبراً في الوقت نفسه أن الكثيري هو اللاعب «الاحتياطي الذهبي» القادر على تغيير مجريات المباراة متى ما دفع به المدرب في أي وقت منها.

وأكد أحمد القبيسي في تصريحات خاصة لـ «البيان الرياضي» أن شركة الظفرة لكرة القدم لا تنوي تغيير لاعبيها الأجانب، حيث يشهد الفريق استقراراً فنياً بوجود الرباعي الأجنبي المغربي عصام العدوة، والأردني ياسين البخيت، والهولندي روشفيل والبرازيلي بيدرو، بجانب مجموعة متميزة من المواطنين سواء شباب أو أصحاب خبرات.

وأوضح القبيسي بأن الظفرة يشهد استقراراً بوجود الجهاز الفني بقيادة الصربي رازوفيتش، والمحترفين الأجانب، والعناصر الرئيسية للفريق، وان كل ما يحتاجه الظفرة في الوقت الراهن هو الإعداد الفني والاستشفاء الذهني للتغلب على سلبيات توقف النشاط الرياضي.

وعن إمكانية إقامة معسكر إعدادي خارجي استعداداً للموسم الجديد أكد القبيسي أن شركة الظفرة ليس لديها النية في اختيار واجهة خارجية للإعداد للموسم المقبل، وذلك بسبب الظرف الاستثنائي الراهن الذي يعيشه العالم أجمع، وحفاظاً على سلامة اللاعبين، ومشيراً إلى أن النادي سيشرع في إقامة معسكر داخلي للاعبيه، وسيعمل الجهازان الفني والطبي في استعادة الجانب البدني.

وعن رأيه في النظام الجديد لكأس الخليج العربي بخروج المغلوب بمباراتي الذهاب والإياب، مما يقلص من فرصة مشاركة اللاعبين صغار السن والعائدين من الإصابة قال القبيسي: إن اللائحة الجديدة للكأس وضعت من جانب اتحاد الكرة ورابطة المحترفين، لالتزامات المنتخب الوطني في التصفيات المشتركة المؤهلة إلى كأس العالم 2020 وآسيا 2023، وعلى اللاعب أن يستغل أي بطولة لكي يثبت ذاته ويحسن من مستواه، وأن يظهر بالشكل المطلوب سواء في الكأس أو الدوري، والشكل الجديد للكأس سيقدم الإثارة المطلوبة بخروج المغلوب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات