مباراة سرية تضع مبوكو في «ورطة بلجيكية»

باول مبوكو | البيان

تورط الكونغولي باول مبوكو لاعب الوحدة، في خرق قواعد الحجر الصحي، بعد مشاركته في مباراة سرية، رفقة عدد من زملائه القدامى في فريقه السابق ستاندرلييغ، وبعض اللاعبين الهواة، وذلك بعد عودته لقضاء إجازته في بلجيكا.

واضطرت الشرطة البلجيكية للتدخل، بعد تلقيها أنباء عن إقامة مباراة سرية لكرة القدم، أول من أمس، في أحد الملاعب في مدينة فيزي، المتاخمة للحدود مع هولندا، حضرها 60 شخصاً، في خرق واضح لتعليمات عدم التجمع، نتيجة انتشار فيروس «كورونا»، وشارك بالمباراة لاعبون معروفون، مثل مبوكو لاعب الوحدة، وصامويل باستيان، والمغربي مهدي كارسيلا من ستاندرلييغ، والبرازيلي إدميلسون، إضافة إلى لاعبين من أحد أندية الهواة.

ومن المنتظر أن تضع الشرطة، المشاركين في المباراة، تحت المراقبة، في انتظار صدور قرار بحقهم لخرق الحجر الصحي، والمساهمة في تجمع الجماهير.

واعترف مبوكو بلعب المباراة، وقال: دعانا لاعبون هواة، اعتقدت أنها كانت مباراة من 11 ضد 11، وفوجئنا بحشد من الناس يتجمعون لمشاهدة المباراة، ولا أحد منهم يرتدي أقنعة الوجه، أو يحترم قواعد مسافة الأمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات