لوفانور: طموحاتي كبيرة وأريد البقاء في الإمارات

ينتهي عقد المهاجم البرازيلي لوفانور، مع فريقه شباب الأهلي في يونيو المقبل، ويبدو الاتجاه لدى «فرسان دبي»، بعدم التجديد معه، بعد ستة مواسم بدأها مع الشباب في عام 2014، ثم مع شباب الأهلي بعد قرار الدمج عام 2017 بين أندية الأهلي والشباب ودبي، ويقيم لوفانور مشواره قائلاً: «كانت فترة رائعة بالنسبة لي على مستوى كرة القدم وحياتي الشخصية أيضاً، وأريد البقاء هنا في الإمارات، وأنا شاب لدي طموحات كبيرة وأسعى لتحقيقها».وعن تقييمه لسنواته الأولى مع شباب الأهلي، أوضح: «مكان رائع التقيت فيه بأشخاص متميزين للغاية سيبقى في قلبي إلى الأبد».

وتحدث لوفانور لموقع «إيه آس عربي»، عن تراجع أداء شباب الأهلي في الموسم الحالي، بعد بداية متميزة، وقال: الأمر كان مفاجأة بالنسبة لي، بعدما عملنا بكد خلال الموسم الماضي، وكان لدينا توقعات كبيرة هذا الموسم من أجل مواصلة مشوار النجاح، ولكن هذا الأمر لم يحدث، ولكننا لن نستسلم.

وواصل لوفانور قائلاً: أعتقد أننا لدينا فرصة كبيرة لكي نكون أبطالاً لدوري الخليج العربي هذا الموسم في حال عودة المنافسات بعد التوقف الطويل، وخاصة أننا نتصدر المسابقة برصيد 43 نقطة.

ونفى وجود أي مشكلات بين اللاعبين والمدرب الأرجنتيني رودلفو أروابارينا، تسببت في رحيله، مؤكداً أن جميع اللاعبين كانوا يحبونه ويحترمونه، وأشار إلى أن الدوري الإماراتي تنافسي للغاية، وإلى أن ماجد حسن زميله بنادي شباب الأهلي، اللاعب الإماراتي الأفضل بالنسبة له، بينما البرتغالي كريستيانو رونالدو، مثله الأعلى في مسيرته الكروية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات