في استطلاع «البيان »:

65.5 % يؤيدون إلغاء كأس الخليج العربي الموسم المقبل

صورة

أيد 65.5% من المشاركين في استطلاع «البيان» الأسبوعي، عبر الموقع الإلكتروني والحساب الرسمي للصحيفة على شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر»، إلغاء النسخة المقبلة من مسابقة كأس الخليج العربي، نظراً لازدحام «روزنامة» الموسم المقبل، بالعديد من المسابقات، التي تم ترحيلها، للتدابير الاحترازية، التي اتخذتها الدولة لمواجهة فيروس «كورونا»، في حين طالب 34.5% من المشاركين باستمرار المسابقة.

وناقشت «البيان» الموضوع عبر سؤال مفاده: «هل تؤيد إلغاء مسابقة كأس الخليج العربي، الموسم المقبل، لازدحام الروزنامة؟».

اتفاق

واتفق 62% من المشاركين على الموقع الإلكتروني على تأييدهم إلغاء النسخة المقبلة من كأس الخليج العربي، مقابل 38% رأوا عدم الإلغاء.

وفي «تويتر» ذهبت 69% من الأصوات لصالح إلغاء النسخة المقبلة من كأس الخليج العربي، مقابل 31% رفضوا ذلك.

أزمة للأندية

من ناحيته أكد أحمد خليفة حماد المحلل الرياضي أنه لو تم إلغاء المسابقة كأس الخليج العربي بحجة الازدحام، الذي سيشهده الموسم المقبل، فإن ذلك سيتسبب في أزمة للأندية، حيث تسد كأس الخليج العربي حاجة الأندية لخوض مباريات رسمية في أوقات تجمع لاعبي المنتخب للاستحقاقات المهمة، وفي هذه الحالة فإن الأندية ستبحث عن خوض مباريات ودية، لذا فإن مسابقة كأس الخليج العربي تساعد في الحفاظ على لياقة اللاعبين، وحساسيتهم في اللقاءات الودية، وقال: حالة واحدة أؤيد فيها إلغاء المسابقة، وهي أن تقام بطولة الدوري من دون اللاعبين الدوليين، ففي هذه الحالة بالإمكان إلغاء كأس الخليج العربي، لكن أعتقد أنه من الصعب خوض مسابقات الدوري من دون الدوليين، وتابع: الحل يكمن في استمرار المسابقة مع تقليل عدد المباريات، بما يتناسب مع «روزنامة» منتخبنا، ولا أرى أن هناك داعياً لإلغاء كأس الخليج العربي، في حال تم إلغاء النسخة الحالية للدوري، ونبدأ موسماً جديداً، وفي هذه الحالة لن يكون هناك عبء أو ازدحام في الموسم المقبل، وأنا أميل لهذا الرأي، لأنه من الصعب استئناف النسخة الحالية للدوري في أغسطس لحرارة الجو، كما أن الأندية ستحتاج إلى وقت طويل للتحضير، وللفصل بين نسختين للدوري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات