القامة: المواطن يستحق الفرصة

أكد المدرب الوطني محمد القامة، أنه من الأفضل أن يحصل المدرب المواطن على فرصته الكاملة لقيادة المنتخب الوطني الأول في المرحلة المقبلة، بعدما تمت تجربة أكثر من مدرب أجنبي خلال الفترة الماضية، وبعد رحيل المدرب الوطني مهدي علي، عن مسؤولية تدريب «الأبيض»، ولم يحققوا النتائج المرجوة.

وبرر القامة رأيه، بأن المدرب الأجنبي أياً كانت خبراته واسمه، يحتاج إلى وقت طويل للتعرف على اللاعبين في المرحلة الحالية، وليس هناك أي نشاط يمكن من خلاله القيام بهذا العمل، وبالتالي يجب أن يكون الاختيار لمدرب يعرف ظروف الكرة الإماراتية ولاعبيها كاملة، وهذا الأمر لا يتوفر إلا في المدرب المواطن.

واختتم مؤكداً أن هناك مدربين مواطنين قادرين على تحمل تلك المسؤولية خلال الفترة المقبلة، بما يمتلكونه من خبرة وشخصية قوية، ومنهم على سبيل المثال جمعة ربيع ومهدي علي، وكذلك عبد العزيز العنبري مدرب الشارقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات