استطلاع «البيان »

70 % تدريبات اللاعبين «عن بعد» مفيدة

اتفق 70% من المشاركين في استطلاع «البيان» الأسبوعي، عبر موقعها الإلكتروني وحسابها الرسمي على شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر» على أن أداء اللاعبين للتدريبات عن بعد، مفيدة وتسهم في الحفاظ على اللياقة البدنية للاعبين، مقابل 30% أكدوا أنها نوع من «الشو الإعلامي»، وناقشت «البيان» الموضوع عبر سؤال مفاده: «هل تفيد التدريبات عن بعد لاعبي كرة القدم أم أنها مجرد شو إعلامي؟».

ويؤدي آلاف الرياضيين حول العالم تدريباتهم المنزلية عن بعد في ظل التدابير الاحترازية، التي تتخذها الدول للوقاية من وباء «كورونا» المستجد والمتفشي في أغلب دول العالم، وأدى ذلك إلى توقف معظم الأنشطة والبطولات الرياضية الكبرى، ومنها دورة الألعاب الاولمبية في طوكيو والتي مقرراً لها في يوليو المقبل، وتأجلت إلى عام 2021.

تفاصيل

وفي تفاصيل الاستطلاع، أيد 67% من المشاركين على الموقع الإلكتروني الرأي القائل بفائدة التدريبات عن بعد للاعبين، مقابل 33% رفضوا تلك المقولة، وأشاروا إلى أنها لا تعدوا كونها «شو إعلامي»، وفي «تويتر» أشار 73% من المشاركين إلى فائدتها للاعبين، في حين نفى 27% تلك المقولة.

تدريبات ضرورية

وأكد مدرب حراس مرمى المنتخب السابق، حسن إسماعيل أن التدريبات المنزلية، التي يقوم بها اللاعبون ضرورية للحفاظ على اللياقة البدنية في ظل توقف المسابقات الكروية والرياضية كافة، بسبب فيروس «كورونا».

وقال: بالتأكيد هذه التدريبات تقوم بدور مهم في الحفاظ على جاهزية اللاعبين ومخزونهم من اللياقة البدنية، مشيراً على أن ممارسي التمارين الرياضية على شقين، إما عامة أو محترفة، وعلى اللاعب المحترف أن يكون على أهبة الاستعداد في حال عودة مسابقة الدوري.

برامج معايشة

وأضاف: لقد سبق أن خضنا برامج معايشة في أوروبا، حيث تفرض الأندية على اللاعبين برامج رياضية يومية حتى في الإجازة حفاظاً على لياقتهم البدنية وتلافياً لزيادة الوزن والحفاظ على الصحة وتقوية مناعة الحسم.

نصائح للاعبين

وتابع: أنصح اللاعبين لتجاوز هذه المرحلة بضرورة استمرار السلوك الرياضي في الحياة اليومية بالنوم والاستيقاظ مبكراً، والحفاظ على الوزن المثالي، وأطالب حراس المرمى تحديداً بأهمية الحفاظ على مرونة الجسم وهناك طرق بسيطة ومعروفة للحفاظ على تلك المرونة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات