سموه ترأس الجمعية العمومية للجنة الأولمبية عن بعد بمشاركة الاتحادات

أحمد بن محمد: مطلوب تضافر الجهود لتجاوز المرحلة الحالية

أحمد بن محمد خلال رئاسته الاجتماع بتقنية الاتصال المرئي | تصوير: سيف محمد

أكد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، أن المرحلة الحالية التي تمر بها الرياضة والقطاعات المختلفة بشكل عام، تتطلب تضافر جهود جميع المؤسسات والأفراد، من أجل تجاوزها بالصورة المنشودة، وأشار سموه إلى أن سلامة المجتمع وحمايته من الأضرار، دائماً ما تأتي على رأس أولويات اللجنة الأولمبية الوطنية، انطلاقاً من توجيهات قيادتنا الرشيدة ورؤيتها السامية، بالحفاظ على العنصر البشري، وتوفير كافة السبل والطرق التي تضمن وقايته من أي أمراض أو أوبئة.

مبادرة

وأوضح سموه أن اللجنة الأولمبية بادرت بتأجيل مختلف الأنشطة والفعاليات الرياضية لإشعار آخر، حفاظاً على المشاركين، وتحقيقاً لمبدأ المسؤولية المجتمعية، التي هي أهم محاور عملها، وإسهاماً منها في نشر مفهوم الثقافة الصحية والوقائية، وتعزيز الوعي والمعرفة لدى كل فئات المجتمع، وهو الأمر الذي تجلى واضحاً في ما تم اتخاذه من قرارات سابقة، كان هدفها الرئيس إنجاح استراتيجية عمل دولة الإمارات العربية المتحدة، في مواجهة التحديات الحالية.

إجراءات

وثمّن سمو رئيس اللجنة الأولمبية، الخطوات والإجراءات التي اتبعتها مختلف المؤسسات والاتحادات والجهات الرياضية، من خلال البحث عن آليات عمل وحلول متطورة، تخدم المصلحة العامة، وتعزز جهود الجهات الصحية والوقائية المختصة، في تطبيق رؤيتها، والمضي قدماً نحو تحقيق النتائج المطلوبة، التي ستعود بالفائدة المرجوة على المجتمع بكامله.

جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الوطنية لعامي 2018 و2019، واللذين عقدا «عن بعد»، بتقنية الاتصال المرئي، برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة، وبمشاركة معالي حميد القطامي النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، رئيس المكتب التنفيذي، ومحمد المحمود النائب الثاني لرئيس اللجنة الأولمبية.

ومحمد بن سليم الأمين العام للجنة، إلى جانب كافة ممثلي الاتحادات، الذين حضروا الاجتماع من مواقعهم، حيث شهد الاجتماع تفويض سمو رئيس اللجنة الأولمبية، باختيار وتشكيل واعتماد مجلس التحكيم الرياضي.

وشهد الاجتماع، اعتماد محضر اجتماع الجمعية العمومية رقم 41، والتقرير الأولمبي لعام 2018، والتقرير المالي الذي شمل الحساب الختامي لعام 2018، وتقرير مدقق الحسابات، والميزانية التقديرية لعام 2019، كما تم اعتماد التقرير المالي والحساب الختامي لعام 2019، والميزانية التقديرية لعام 2020، والميزانية التقديرية لمشاركات العام الجاري.

تهنئة

وتقدم المجتمعون بالتهنئة إلى الشيخ راشد بن حميد النعيمي، بمناسبة تشكيل اللجان الدائمة باتحاد الكرة، وتوزيع الحقائب الإدارية، كما تم تهنئة الدكتورة ريما الحوسني، بمناسبة فوزها برئاسة لجنة صندوق الدعم للقضاء على المنشطات بالرياضة، التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونيسكو»، وهو الأمر الذي يعتبر إنجازاً إدارياً لرياضة الإمارات، لا سيما أنها عضو باللجنة الطبية بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وصاحبة حضور مميز وقوي في ميدان مكافحة المنشطات.

وهنأت الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الوطنية، اتحاد المصارعة والجودو، على تخصيص مقر جديد للاتحاد، يتضمن مكاتب مجلس الإدارة، وصالة رياضية متعددة الأغراض، على أعلى المقاييس.

فضلاً عن المرحلة الثانية من المشروع، التي ستتضمن مركزاً للتسوق التجاري، وفندقاً 4 نجوم للمعسكرات الرياضية، كما تم تهنئة عيسى هلال أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، بمناسبة منحه «شهادة الكفاءة في الإدارة»، من المعهد الأمريكي للدراسات الاحترافية، الذي يعد إحدى الهيئات المهنية الرائدة على مستوى العالم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات