اجتماعات لجان اتحاد الكرة عن بُعد للمرة الأولى

أعدت الأمانة العامة لاتحاد الكرة، بقيادة محمد بن هزام، نظاماً إلكترونياً حديثاً، بالتعاون مع إدارة المعلومات، يمكّن رؤساء اللجان العاملة، في عقد اجتماعاتهم مع أعضاء اللجان بنظام الاجتماع عن بعد، كإجراء احترازي، حفاظاً على سلامة الأعضاء، وإبراز مدى التزامهم بتعليمات الدولة، التي تقضي بعدم انتشار فيروس «كورونا».

ويعد هذا الإجراء، الأول في تاريخ اتحاد الكرة منذ إنشائه عام 1971، وتم عمل بروفات على النظام الإلكتروني الجديد للاجتماع عن بعد، لأول مرة، خلال اجتماع لجنة الاستئناف يوم الخميس الماضي، وأثبت نجاحه بشكل كبير، بعد أن تم الاستماع إلى ممثل نادي خورفكان في شكواه، من خلال خاصية الاجتماع عن بعد.

ترشيحات

من ناحية أخرى، تبدأ الأمانة العامة للاتحاد، اعتباراً من اليوم، تلقي ترشيحات اللجان العاملة، التي تم تشكيلها خلال الاجتماع الأول لمجلس إدارة اتحاد الكرة، من أجل اعتمادها، وبدأ دوران عجلة العمل التنفيذي للارتقاء بكرة الإمارات خلال الدورة الانتخابية الممتدة حتى 2024، ومن المنتظر أن يتم الانتهاء من تشكل كافة اللجان، خلال الأسبوع الجاري، بعد أن بدأ رؤساء اللجان في الاتصال بعدد من الشخصيات التي تتمتع بالخبرة والدراية بالعمل الكروي، من أجل الاستفادة من خبراتهم في معظم اللجان.

المنتخبات

وتشير متابعات «البيان الرياضي»، أن يوسف حسين النائب الثاني لرئيس اتحاد الكرة، رئيس لجنة المنتخبات، يعكف على تشكيل اللجنة الفنية والمنتخبات، حيث سيكون هناك نائب لرئيس اللجنة من أعضاء مجلس الإدارة، إضافة إلى 5 شخصيات من أصحاب الخبرة، بينهم لاعبون سابقون في المنتخب الوطني، وبعض المدربين القدامى من أصحاب الخبرة.

ويضع يوسف حسين استراتيجية طموحة لتطوير العمل في المنتخبات خلال السنوات المقبلة، تعتمد على تكوين قاعدة قوية لمنتخبات المراحل، والاستعانة بعدد من المدربين المتميزين، للإشراف على تلك المنتخبات، وتشير المتابعة إلى احتمالية عودة مدرب وطني مرموق للعمل في المنتخبات خلال الفترة المقبلة، للاستفادة من خبرته الكبيرة في هذا المجال.

تطوير

وتتجه الأنظار صوب لجنة الحكام، التي يتولى رئاستها الحكم الدولي الأسبق علي حمد، والذي يعطف على تشكيل لجنة قوية، ستضم نائباً من أصحاب الخبرة، و5 أعضاء من الحكام السابقين، وتم خلال الأيام الماضية، تعيين المحاضر الآسيوي خالد الدوخي، للعمل مديراً فنياً للجنة الحكام، خلفاً للإنجليزي ستيف بينيت، الذي تقدم باستقالته، وهناك العديد من الخطوات التطويرية التي ستشهدها منظومة التحكيم خلال الفترة المقبلة، سعياً للارتقاء بأداء قضاة الملاعب.

مراقبه التدريبات

ونظراً للإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة للحد من انتشار فيروس «كورونا»، وما ترتب عليه من إيقاف الاجتماع الأسبوعي الفني للحكام، وعدم التدريب بشكل جماعي، فتم اعتماد التدريب بشكل فردي لجميع الحكام، للحفاظ على لياقتهم البدنية، مع متابعتهم عن طريق جهاز «بولر»، المخصص لمراقبة أداء التدريبات البدنية عن بعد، والتأكد من الالتزام بجدول التدريبات الفردية، الذي تم الاتفاق عليه مع جميع الحكام.

دعوة

تدرس لجنة الحكام، دعوة قدامي قضاة الملاعب للاجتماع، للاستماع إلى آرائهم في كيفية الارتقاء بمنظومة التحكيم خلال الفترة المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات