الوحدة «غير» في 10 دقائق

الوحدة اكتفى بالتعادل مع الأهلي السعودي | تصوير: سيف الكعبي

جاء هدف الكوري الجنوبي شانغ ريم مدافع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوحدة والذي خطف به التعادل في مواجهة الأهلي السعودي مساء أول من أمس لينقذ العنابي من سيناريو البداية المخيبة التي تعرض لها الفريق في دوري أبطال آسيا في المواسم الثلاثة الأخيرة.

وظهر الوحدة بأداء أقل من المنتظر باستثناء آخر 10 دقائق من عمر المباراة التي شهدت ضغطاً هجومياً مكثفاً خاصة بعد دخول الظهير الأيمن خالد إبراهيم بديلاً لعبد الله الكربي، إذ تأخر التبديل كثيراً في ظل ضعف الأداء الهجومي للجبهة اليمنى للعنابي، حيث نشط الفريق هجومياً وهدد مرمى المنافس بفاعلية أكبر إلى أن نجح ريم في تفادي خسارة الفريق بهدف في اللحظات الأخيرة.

توقعات

واكتفى الوحدة بنقطة من ضيفه أهلي جدة في افتتاحية مباريات المجموعة الأولى من دور المجموعات بالبطولة الآسيوية رغم التوقعات التي كانت تصب في مصلحة «أصحاب السعادة» قبل بداية المباراة عطفاً على ظروف الفريقين والغيابات الكثيرة التي شهدتها تشكيلة الأهلي السعودي بغياب أهم عناصره.

ولم يستفد الوحدة من ظروف المنافس، لتتساوى فرق المجموعة عقب نهاية الجولة بنقطة لكل فريق.

الوحدة حقق بداية مغايرة في بداية المسابقة عن السنوات الماضية التي تعرض فيها للخسارة في الجولة الافتتاحية عندما خسر أمام لوكوموتيف الأوزبكي في الجولة الأولى الموسمين الماضيين خارج ملعبه 0-2 و0-5 وفي موسم 2017 أمام الريان 1-2.

تراجع

وسمح الوحدة للاعبي المنافس بالاستحواذ على الكرة ومنطقة المناورات وسط سوء انتشار وابتعاد اللاعبين عن مستواهم المعروف، إذ وصلت نسبة استحواذ الضيوف إلى 55% مقابل 45% للوحدة.

ورغم ذلك وصل عدد محاولات الوحدة 17 محاولة منها 6 تسديدات على مرمى ياسر المسيليم حارس الأهلي ولكن الفريق لم يتمكن من ترجمتها إلى هدف واحد نتيجة التسرع وغياب التركيز.

شانغ: لم أتوقع التسجيل

قال الكوري الجنوبي شانغ ريم مدافع الوحدة والذي اختير أفضل لاعب في مباراة الفريق أمام الأهلي السعودي إن العنابي خاض مباراة صعبة رغم اعتياده على رتم البطولة الآسيوية في السنوات الأخيرة إلا أن المنافس فريق جيد وقدم أداء قوياً.

مشيراً إلى أن كل فرق المجموعة صعبة والفريق مطالب بالتركيز وتحسين المستوى في المباريات المقبلة.

وأضاف:«الحصول على نقطة التعادل أمر جيد وأفضل من خسارة المباراة خاصة وأنها على ملعبنا، بالطبع البداية دائماً صعبة.

وواجهنا فريقاً منظماً، كنا نطمح للفوز ولكن أضعنا فرصاً عدة للتسجيل بسبب عدم التوفيق».

وتابع:«لم أتوقع التسجيل في المباراة وأحاول أن أعطي كل ما أملك للفريق، بالتأكيد سعيد لمساعدة الوحدة على تفادي الخسارة رغم أننا كنا نسعى للخروج بالنقاط الثلاث». (أبوظبي - البيان الرياضي)

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات