العطـاس: لست نادماً على تجربة شباب الأهلي

العطاس خلال مباراة النصر وعجمان | تصوير: عاطف الغمري

صـرح أحمد العطاس مهاجم النصر الجديد أنه ليس نادماً على قرار مغادرته للجزيرة والانتقال إلى شباب الأهلي في 2018، رغم الصعوبات الكبيرة التي واجهها وعدم حصوله على فرصة للعب لفترة طويلة، مؤكداً في الوقت نفسه أن اختياره اللعب لشباب الأهلي من بين العروض التي تلقاها حينها كان اختياراً سيئاً، وواصل حديثه قائلاً: الاختيار سواء كان جيداً أو سيئاً جزء من مسيرة اللاعب، والمهم التعلم من الأخطاء والتجارب السابقة، لم أحصل على فرصة كافية في شباب الأهلي بحكم قرارات فنية، أحترم رؤية المدرب وسأحاول أن أثبت في النصر أنها كانت خاطئة، أبدأ الآن صفحة جديدة مليئة بالتحديات وعليّ أن أكون عند حسن الظن.

وانتقل العطاس إلى النصر قادماً من شباب الأهلي الأسبوع الماضي بنظام الإعارة إلى نهاية الموسم، ويعد إحدى الصفقات الأربع التي حسمها العميد في الميركاتو الشتوي إلى جانب زميله السابق في الجزيرة محمد فوزي واللاعب المقيم النيجيري أونا ليونارد والحسين صالح العائد من تجربة قصيرة مع الوحدة.

طموحات

وأوضح العطّاس في تصريحات صحافية عقب مشاركته مع فريقه الجديد في الجولة الماضية أنه انتقل للنصر حاملاً معه طموحات كبيرة ويسعى لتحقيق انطلاقة جديدة في مسيرته الكروية، مشيراً إلى أن الغياب الطويل عن الملاعب يؤثر سلباً على اللاعب ويفقده حاسة التهديف وحتى كيفية الركض على أرضية الملعب، وقال: فترة غيابي عن الدوري طالت كثيراً، رغم أني بذلت جهوداً كبيرة في التدريبات وكنت على أتم الاستعداد للعب في أي مباراة لكن رؤية المدرب عكس ذلك.

وتمنى العطاس أن تكون تجربته الجديدة في النصر فرصة للعودة إلى الواجهة بعد الغياب الطويـل، معرباً عن سعادته للعب للعميد وقال إنه سيبذل كل طاقاته من أجل الظهور بالصورة المطلوبة التي تعكس حقيقة إمكاناته.

وأكد العطاس أنه لا يشعر بالقلق بسبب وجود مهاجم كبير في الفريق بحجم الإسباني ألفارو نيغريدو الذي قد يجبره على الجلوس على الدكّـة، وأضاف: لقد لعبت إلى جانب مهاجمين كبار مثل أوليفيرا وفوزينيتش وعلي مبخوت، وسأحاول الاستفادة من خبرة نيغريدو في النصر، وسأكون في خدمة الفريق في أي مركز سواء خلف نيغريدو أو إلى جانبه على الطرف.

وصرح العطاس أن ظهوره الأول في تشكيلة النصر أمام عجمان في الجولة الماضية عبـارة عن صفحة جديدة في مسيرته وانه واثق أن تجربته مع العميد ستكون مختلفة تماماً عن الفترة التي قضاها في شباب الأهلي، ومعرباً في الوقت نفسه عن حزنه كون مشاركته الأولى تزامنت مع الخسارة الخامسة للنصر في دوري الخليج العربي.

وكان العطاس (25 عاماً) انتقل إلى شباب الأهلي في 1 مايو 2018 بعقد يمتد ثلاث سنوات في صفقة انتقال حر بعدما رفض تجديد تعاقده مع الجزيرة بعدما تألق بشكل لافت في موسم 2017-2018، حيث ظهر في 15 مباراة وسجل 6 أهداف بينما لعب في الموسم الذي سبقه 14 مباراة وسجل 3 أهـداف و كان آخر ظهور للعطاس مع منتخب الإمارات الأول كان في كأس الخليج 2017 في الكويت، وغاب بعدها اللاعب عن قائمة الأبيض التي شاركت في نهائيات كأس آسيا 2019 بالإمارات وفي التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات