عجمان والجزيرة مواجهة صعبة

الصراع يتجدد بين عجمان والجزيرة | أرشيفية

يستقبل فريق عجمان، في التاسعة من مساء اليوم، ضيفه الجزيرة في ختام مباريات الفريقين في الدور الأول لدوري الخليج العربي، في مواجهة تعتبر صعبة لصاحب الأرض، الذي يتطلع للتحرك من النقطة 13 قبل انتصاف الدوري.

وجاءت استعداداته عادية، خلال فترة التوقف، حيث منح الجهاز الفني بقيادة المدرب أيمن الرمادي، لاعبيه راحة لمدة 5 أيام من بعد مباراة الجولة 12 أمام الفجيرة، ثم استأنف تدريباته اليومية مع خوض مباراتين تجريبيتين خلال 24 ساعة أمام كل من الشارقة ومصفوت، لمنح الفرصة لجميع اللاعبين .

والتركيز بشكل خاص في مباراة الشارقة على المحترف الكاميروني الجديد سبستيان سيان، الذي حل مكان المالي حامد دومبيا المصاب، واطمأن الجهاز الفني على جاهزية سيان، ليكمل عقد الأجانب الأربعة في التشكيلة الأساسية لأول مرة، منذ الجولة الثالثة التي خسر فيها عجمان محترفه دومبيا بسبب الإصابة، وتتزامن أول مباراة لسيان في مواجهة فريقه السابق «الجزيرة».

تراجع

على جانب آخر، يتطلع فريق الكرة الأول بنادي الجزيرة للوصل إلى النهاية السعيدة في المباراة الأخيرة بالدور الأول في الدوري أمام عجمان، رافعاً شعار الفوز، لتعويض الإخفاقات الأخيرة في الدوري عندما خسر من النصر 1/‏‏2.

والتراجع إلى الترتيب الرابع برصيد 23 نقطة، واتساع الفارق مع شباب الأهلي المتصدر إلى 6 نقاط، والخروج من نصف نهائي كأس الخليج العربي، بعد خسارته من شباب الأهلي بركلات الترجيح.

ولعل أبرز المشاكل التي سعى مارسيل كايزر المدير الفني إلى علاجها خلال فترة التوقف، هي فقد التركيز في الدقائق الأخيرة من المباراة.

وقد ظهر هذا المشهد بقوة أمام النصر في الجولة الماضية، وأدى إلى خسارته، والظاهرة الثانية كيفية التغلب على الإرهاق، الذي أصاب لاعبيه الأولمبيين زايد العامري، محمد العطاس، خليفة الحمادي، عبدالله رمضان.

وعبد الرحمن العامري، عقب مشاركتهم في مشوار التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020، كما تأتي الحاجة الملحة إلى المهاجم الشاب زايد العامري إذا اقتضت ظروف المباراة إلى مشاركته بديلاً لهداف الفريق علي مبخوت.

الرمادي: قادرون على مواجهة أقوى فريق

قال أيمن الرمادي المدير الفني لعجمان أن فريقه يواجه، مساء اليوم، أقوى فريق في دوري الخليج العربي، وقال إن تقييمه للجزيرة كأفضل فريق نابع من مستواه ومستوى لاعبيه ومعظمهم من الدوليين، مشيراً إلى أن مهمة فريقه صعبة بطبيعة الحال.

ولكن لديه ولدى لاعبيه من الخبرات ما يؤهلهم للتعامل مع المباراة، كما حدث في مرات سابقة أمام منافسين كبار، كان آخرهم حامل اللقب ومتصدر الترتيب وقتها الشارقة، الذي انتزع عجمان منه نقطة التعادل في ملعبه.

وأوضح الرمادي أن صفوف الفريق مكتملة من ناحية الأجانب، ولكن حدث نقص بغياب راشد مال الله وحسين عبد الرحمن لظرف مقدر، كما أن حسن عبد الرحمن يتعافى من إصابة خفيفة واحتمال مشاركته من عدمها سوف تحدد قبل المباراة.

كايزر: التحضيرات صعبة بسبب الأولمبي

لم يخف الهولندي مارسيل كايزر مدرب فريق الكرة الأول للجزيرة، قلقه بشأن خماسي الفريق العائد محملاً بجراح الخروج من التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020، وأكد حاجة الفريق الملحة إليهم خصوصاً أنهم أساسيون مع الفريق الأول.

وقال مارسيل كايزر: اللاعبون مصابون بالإحباط، بالإضافة إلى الإرهاق الناتج عن مشوار البطولة وطول رحلة السفر، عقب العودة من تايلاند محتضنة التصفيات.

ومشيراً إلى أنهم يخضعون لتدريبات استشفائية، وهم بطبيعة الحال تحت المراقبة بإمكانية مشاركة بعضهم أساسيين، أو لجزء من المباراة، وأن تحضيرات الفريق بدأت فعلياً عقب عودة هؤلاء اللاعبين ونأمل في تحقيق الفوز للاقتراب أكثر من المقدمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات