ليكو: لم نكن في يومنا بعد أن خسرنا جهود لابا ومزيان قبل المباراة

واجه الكرواتي إيفان ليكو، المدير الفني لفريق نادي العين، يوما عصيبا وعاش ليلة حزينة بعد الخسارة  1-2 التي تعرض لها فريقه أمام ضيفه الظفرة مساء اليوم على ملعب استاد هزاع بن زايد، لحساب الجولة العاشرة من دوري الخليج العربي.
 
وبدت الحسرة واضحة على المدرب خلال المؤتمر الصحافي بعد المباراة، وقال إن فريقه لم يكن في يومه منذ البداية بعد أن خسر جهود مهاجمه لابا كودجو الذي تعرض لكدمة خلال المباراة السابقة أمام عجمان، فضلا عن إصابة عبد الرحمن مزيان أثناء التدريب الأخير قبل المباراة، وهو ما دفعه للاستعانة بعدد من العناصر الشابة في المباراة.

وأضاف: لن نعلق خسارتنا اليوم على شماعة ضغط المباريات رغم تأثيره على أداء الفريق، خصوصا وأن نفس الظروف يواجهها منافسينا أيضا، ولكن العين عاني كثيرا من الإصابات التي أبعدت عدد من اللاعبين عن المشاركة مع الفريق، فاليوم فقدنا لابا كودحو، وقبله بندر الأحبابي، كما تعرض أحمد برمان للإصابة في العضلة، وكذلك يحيى نادر، عاني من كدمات خلال تدريباتهما بالمنتخب ولكنني لا أريد أن ألقى باللائمة على المنتخب.

وأوضح مدرب العين، أن فريقه في حوجة للاستقرار والجميع يتحمل المسؤولية في حالتي الفوز والخسارة، وقال: هناك أخطاء سنعمل على تحليلها لمعالجة المشاكل وأوجه القصور بالفريق، ومن المؤكد أنه في حال فوز الشارقة المتصدر في مباراة اليوم سيتسع فارق النقاط، لكن كل الاحتمالات واردة في كرة القدم، وأعتقد أننا سنعود للمنافسة بقوة في يناير المقبل

 

كلمات دالة:
  • الكرواتي إيفان ليكو،
  • مدرب العين ،
  • دوري الخليج العربي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات