الوحدة وخورفكان.. تضميد الجراح

يستضيف فريق الوحدة عند السادسة مساء اليوم على استاد آل نهيان بأبوظبي فريق خورفكان، ضمن مباريات الجولة التاسعة من دوري الخليج العربي.

وتمثل المباراة فرصة لتضميد الجراح لكلا الفريقين بعد الخسارة التي تعرض لها كلاهما في الجولة الماضية، ومن أجل الخروج من عنق الزجاجة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الفريقان في الموسم الحالي، وهي المواجهة الثالثة في تاريخ الفريقين في عهد الاحتراف بعدما التقيا في موسم 2008-2009، وفاز الوحدة حينها على خورفكان (الخليج سابقاً) في المباراتين، فالوحدة الذي تراجع للمركز السابع برصيد 10 نقاط بعد خسارته الثقيلة، التي تعرض لها أمام شباب الأهلي برباعية، يأمل بتجاوز الهزة التي ضربت الفريق مؤخراً، بعد الخروج من كأس الخليج العربي أمام الجزيرة برباعية وبالنتيجة نفسها خسر في الجولة الماضية في الدوري، وسيسعى الفريق إلى العودة لسكة الانتصارات لامتصاص حالة الغضب، التي أصابت جماهيره نتيجة النتائج السلبية، وإن كانت المهمة لن تكون بالسهلة خاصة على المستوى النفسي، إضافة إلى محاولة التغلب على الغيابات في ظل استمرار غياب إسماعيل مطر للإصابة والحسين صالح للإيقاف ، بينما عاد المدافع حمدان الكمالي للتدريبات وإن كان قرار مشاركته ليس بنسبة 100%، فيما يستعيد الفريق جهود الأوروغوياني ميليسي.

بدوره يتطلع خورفكان إلى مغادرة مركزه الحالي «الأخير» والقابع فيه منذ انطلاقة الدوري، برصيد أربع نقاط من أربعة تعادلات، ولم يتمكن أبناء الخور من تحقيق أي فوز، حتى الآن بعد تعرُض الفريق إلى 4 هزائم، جعلته يحتل المركز الرابع عشر.

مباراة صعبة

واعترف الإسباني مانويل خيمينيز المدير الفني لفريق الوحدة بصعوبة المباراة بسبب الحالة، التي يمر بها الفريق على مستوى النتائج وأن الفوز في غاية الأهمية لإعادة الفريق لسكة الانتصارات.

وقال إنه لا مجال لوجود الهدايا في مواجهة خورفكان وإن الفريق مطالب بالعمل الجاد من أجل تحقيق الفوز خصوصاً أن الوحدة يمر بمرحلة هبوط في المستوى والنتائج بسبب الغيابات نتيجة الإصابات والتأثير السلبي لضغط المباريات على اللاعبين.

وأضاف أنه من خلال متابعته لفريق خورفكان فإن تشكيلته الأساسية تضم 11 لاعباً يقدمون أداء جيداً وأهم ما يميزه الأداء الجماعي وليس الفردي، مشدداً على أن الوحدة مطالب بتقديم 100% من مستواه وإذا ظهر الفريق بأدائه الطبيعي فإنه قادر على الفوز.

جاهزية

من جهته أكد الصربي جوران مدرب خورفكان جاهزية فريقه لمواجهة ملعب آل نهيان، مشيراً إلى أنه أجرى أربع حصص تدريبية عقب مباراة الظفرة التي خسرها الفريق بهدفين، حاول خلالها بقدر الإمكان تصحيح الأخطاء التي وقع فيها لاعبو الفريق قبيل لقاء العنابي الذي وصفه بالفريق القوي، وأن الوحدة يمتلك لاعبين يصنعون الفارق، وأشار جوران إلى أن الهزائم التي يتلقاها الفريق لا تزيدهم إلا قوة وسندخل كل مباراة من أجل الفوز، مضيفاً: التركيز يجب أن يكون حاضراً .

أهمية

شدد منصور الحربي لاعب الوحدة على أهمية مواجهة خورفكان اليوم، مؤكداً صعوبة المباراة خصوصاً أن الفريقين يمران بظروف صعبة. وقال: سنخوض مباراة صعبة والفريق مطالب بالعودة إلى الانتصارات حالياً أكثر من أي وقت مضى، من أجل تصحيح المسار وتعديل وضع الفريق في جدول الترتيب. وأضاف: أمر طبيعي أن يشهد أي فريق مرحلة صعود وهبوط في مستواه، لأن هذه هي كرة القدم، ولكن الفريق القوي وصاحب الخبرة قادر على العودة للانتصارات .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات