كلباء وعجمان.. مواجهة الشبيهين

يستقبل اتحاد كلباء ضيفه عجمان اليوم في تمام السادسة مساء ضمن الجولة الثامنة من دوري الخليج العربي، ويسعى لاعبو الفريقين إلى إيقاف مسلسل الهزائم ومصالحة الجمهور، كما يتطلع النمور إلى العودة من جديد لسكة الانتصارات، بعد تلقي الفريق هزيمة بهدفين أمام النصر خلال الجولة الماضية وذلك قبيل فترة التوقف ولكن الفريق الأصفر حقق فوزاً معنوياً على الجزيرة ضمن مسابقة كأس الخليج العربي.

ويفتقد مدرب كلباء الأوروغوياني خورخي داسيلفا أهم أوراقه الرابحة في خط الهجوم هداف الفريق التوغولي بينال ملابا بسبب نيله ثلاثة إنذارات، ويحتل كلباء المركز الثاني عشر برصيد 6 نقاط فقط جمعها بالفوز على الفجيرة وبني ياس وتلقيه خمس هزائم حتى الآن في المسابقة ولا يزال الخطر يُحيط بفرقة النمور ولكن الوقت لا يزال مبكراً لمعرفة هوية الهابطين لدوري الهواة في ظل المفاجآت التي عودنا عليها الدوري مع مرور كلِ جولة.

اطمئنان

بدوره أبدى داسيلفا مدرب اتحاد كلباء، اطمئنانه لاستعدادات فريقه قبيل مواجهة عجمان اليوم، مشيراً إلى الفوائد الكثيرة التي حصدها النمور عقب توقف مسابقة الدوري والتي قام من خلالها بتصحيح أخطاء المباريات السابقة.

لافتاً إلى أنها المرة الأولى التي يتواجد فيها كافة اللاعبين في التدريبات من دون ارتباطهم بمنتخبات بلادهم أو مشاركتهم في أيام فيفا كما كان يحدث في الأشهر الماضية منوهاً إلى أن كلباء سيكون جاهزاً عدة وعتاداً للقاء البرتقالي لكنه وصف في نفس الوقت غياب الهداف ملابا بالمؤثر وخُصوصاً أن اللاعب يعد هداف الفريق لكن داسيلفا أشار إلى أنه قام بتجهيز البديل الناجح الذي سيحل مكان اللاعب المحترف.

تشابه

ويبدو التشابه واضحاً بين اتحاد كلباء وعجمان عندما يلتقيان في السادسة من مساء اليوم على استاد خالد بن محمد بنادي الشارقة ضمن الجولة الثامنة لدوري الخليج العربي، فالفريقان لديهما نفس الهدف وهو البحث عن تأمين البقاء مبكراً، ويفصل بينهما نقطتان لصالح عجمان صاحب الـ8 نقاط، كما أن كل طرف يفقد محترفاً أجنبياً في صفوفه حيث يواصل عجمان اللعب بثلاثة أجانب في ظل ابتعاد المحترف المالي حامد دومبيا بسبب الإصابة وتم استبداله بالكاميروني سياني فيما يفقد الاتحاد مهاجمه التوغولي ملابا بسبب الإيقاف.

منافسة

وأكد المدير الفني أيمن الرمادي قدرة فريقه على العودة لنتائجه في بداية الدوري، وتجاوز العثرة التي حدثت له في آخر الجولات قبل فترة التوقف، وقال إن المباراة صعبة والمنافس فريق قوي والفوارق تبدو محدودة بين معظم الفرق وعجمان يتقدم بنقطتين فقط على منافسه الاتحاد، وكل هذه الأمور تجعل المباراة أكثر صعوبة، ولا سيما أن فترة التوقف منحت الفرصة لجميع الفرق لترتيب أوراقها.

عودة

أكد أيمن الرمادي، أن ثقته بعودة عجمان لتحقيق نتائجه الإيجابية نابعة من خبرة الفريق في التعامل مع هذه المواقف مرات عديدة، ووجود عناصر جيدة من اللاعبين بالرغم من أن الفريق خسر جهود أحد محترفيه الأربعة منذ الجولة الرابعة «حامد دومبيا» ويضطر عجمان للعب بثلاثة أجانب فقط، وأوضح الرمادي أن صفوف الفريق مكتملة ولا توجد غيابات باستثناء حسن زهران الموقوف بالبطاقة الحمراء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات