اليماحي: الاتحاد افتقد البوصلة والفردية طغت عند اتخاذ القرارات

ناصر اليماحي

أكد ناصر اليماحي رئيس مجلس شركة كرة القدم بنادي الفجيرة، أن اتحاد الكرة على الرغم من اجتهاد أعضائه ولجانه إلا أنه ربما افتقد البُوصلة الحقيقية ولم يتجه نحو الاتجاه الصحيح في دراسة وتقييم وضعية الكرة في الإمارات، وذلك بالاستفادة من التجارب والخبرات السابقة وتحديداً فيما يتعلق بتقييم وضعية المنتخب الأول ومنتخبات المراحل السنية، مشيراً إلى غياب استراتيجية واضحة المعالم لرسم الخطط المستقبلية لتطوير كرة الإمارات، لافتاً إلى أن فترة اتحاد الكرة الحالي شهدت نوعاً من التخبط والضبابية ولم يتم وضع برنامج يتناسب مع كل مرحلة من مراحل الإعداد.

كما أشار اليماحي إلى أن القرارات الفردية هي التي كانت طاغية على الجميع وذلك فيما يتعلق باختيار المدربين أو وضع برامج الإعداد ليكون نتاج هذا العمل الفردي نتائج غير مرضية للشارع الرياضي وليس أدل على ذلك تحقيق المنتخبات لنتائج لا تلبي طموحات القيادة الرشيدة ولا الشارع الرياضي ولا تتناسب بما يُصرف على كرة الإمارات.

الحلول

واقترح اليماحي العضو السابق باتحاد كرة القدم عدة حلول جريئة، للخروج من هذه الأزمة باختيار عناصر جديدة تقود المنتخب ووضع خطة استراتيجية وإنشاء أكاديميات على مستوى المناطق وزيادة عدد المباريات الودية لمنتخبات المراحل السنية والمشاركة في بطولات محلية وخارجية ووضع أجندة واضحة للدوري وتقليل عدد المحترفين الأجانب والمقيمين وكذلك الاعتماد على العنصر المواطن وصقله في المنتخبات وتطوير دوريات المراحل السنية، منوهاً الى أن المرحلة المقبلة تتطلب تكاتف الجميع بدءاً من اتحاد الكرة مروراً بالأندية والمجالس الرياضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات