عبد الرحمن يوسف: «الستة الكبار» طموح الظفرة

أكد عبد الرحمن يوسف مدافع فريق الكرة بنادي الظفرة أن فريقه جاهز لبداية مباريات الموسم التنافسية بعد فترة ناجحة من الإعداد أداها اللاعبون بإصرار وعزيمة وقال: نسعى لتحقيق تطلعات جماهير النادي وطموحنا التواجد مع الستة الكبار بنهاية بطولة الدوري، ونفذنا برنامجاً إعدادياً ناجحاً في الفترة الماضية تحت قيادة المدرب رازوفيتش الذي يكمل معنا موسمه الثاني وهذا ساعده في وضع خطته للإعداد وتحضير كل لاعب بشكل جيد، في رأيي أنه مع أداء عدد من التجارب التنافسية أعتقد أن جاهزيتنا ستكتمل وسنقدم مستويات مرضية، لكن الجيد حتى الآن الجدية التي تميز بها زملائي اللاعبين، كل لاعب بالفريق بذل أقصى ما عنده وهذا مؤشر جيد يؤكد أن التنافس سيكون قوياً لدخول التشكيلة ما سينعكس بطريقة إيجابية على مستوى وشكل الفريق.

انسجام

وأشار مدافع الظفرة إلى انسجام اللاعبين الجدد والقدامى، وتجاوب الأجانب مع التدريبات وقال: الأجانب الثلاثة انسجموا سريعاً مع الفريق وهنالك لاعب رابع أجنبي قادم، كما أن المجموعة التي شاركت في الإعداد وصلت مرحلة جيدة من الجاهزية البدنية والفنية.

وأكد عبد الرحمن يوسف أن هدف فريقه التواجد مع الستة الكبار في دوري الخليج العربي مع المنافسة على التتويج بكأس صاحب السمو رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، وقال: في الموسم الماضي وصلنا نهائي أغلى الكؤوس لكن الحظ لم يحالفنا في التتويج باللقب وسنكون أكثر حرصاً هذا الموسم على الوصول لمنصات التتويج وتحقيق إنجاز كبير لأن جمهور الظفرة يستحق أن يفرح بعد سنوات طويلة من دعمه للفريق.

العودة إلى المنتخب

وعن رغبة العودة إلى صفوف المنتخب الوطني الذي كان قد تم اختياره له الموسم الماضي قال يوسف: كل لاعب يطمح ويطمع في نيل شرف الدفاع عن قميص المنتخب، وهو تفكير يسيطر على الجميع، بالنسبة لي هذه أمنية أسعى إلى تحقيقها بالاجتهاد وتطوير مستواي لكي أنال الثقة والتواجد مع زملائي في المنتخب، وسأكون حريصاً على مضاعفة جهدي وتحقيق طموحي بالوصول إلى قائمة الأبيض إن شاء الله في الوقت القريب خاصة أنني أعتبره أكبر تحدٍ ينتظرني خلال هذا الموسم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات