انطلاق المنافسات وسط إقبال كبير من الأندية

760 لاعباً في دورة «دبي الرياضي» التاسعة للأكاديميات

انطلقت مساء أمس في ملاعب عالم دبي للرياضة وسط إقبال كبير من الأندية منافسات الدورة الصيفية التاسعة لأكاديميات كرة القدم التي ينظمها مجلس دبي الرياضي للعام التاسع على التوالي في ملاعب وأندية وشركات كرة القدم بدبي، وتستمر فعالياتها حتى 7 سبتمبر، ويشارك فيها 760 لاعباً يمثلون 29 فريقاً من شركات كرة القدم في 8 أندية مختلفة من أندية الدولة، وهي: شباب الأهلي، الوصل، النصر، حتا، الإمارات، اتحاد كلباء، عجمان، ودبا الفجيرة، يتنافسون ضمن 5 فئات عمرية هي: فئة 12 سنة التي تستضيف منافساتها ملاعب عالم دبي للرياضة بمركز دبي التجاري العالمي، وفئة 13 سنة ويستضيف نادي حتا منافساتها، وفئة 14 سنة وتتنافس في نادي النصر، وفئة 16 سنة التي تتنافس في نادي شباب الأهلي بالممزر، وفئة 17 سنة التي تتنافس في نادي الوصل.

وأكد علي عمر البلوشي مدير إدارة التطوير الرياضي بمجلس دبي الرياضي: أن النسخة التاسعة تتميز بمشاركة 760 لاعباً يمثلون 29 فريقاً يمثلون 8 أندية من مختلف إمارات الدولة، يتنافسون في 65 مباراة، حيث ستلعب كل الفرق 5250 دقيقة خلال الدورة، كما سيقومون بتنفيذ 888 ضربة جزاء ترجيحية في مسابقة تقام على هامش الدورة، وسيدير كافة مباريات الدورة 100 حكم معتمد من اتحاد اللكرة منهم 40 حكماً رئيسياً و60 حكماً مساعداً، وتأتي هذه الدورة بفائدة كبيرة على الأندية، حيث إنها ستوفر أكثر من 2 مليون درهم كانت ستنفقها الأندية على المعسكرات الخارجية.

تطوير

وأضاف علي عمر: تعد هذه الدورة من المبادرات المهمة التي ينظمها المجلس بشكل سنوي لتطوير قطاع البراعم والناشئين، فمن خلال زيادة المنافسات الخاصة بهذه الفئات العمرية نعطي الفرصة للاعبين للمشاركة في أكبر عدد من البطولات بما يزيد الاحتكاك بين مختلف المستويات المهارية مما يكسبهم خبرة أكثر، وتعتبر الدورة بمثابة إعداد مبكر للفرق واللاعبين قبل انطلاق منافسات اتحاد الكرة للموسم الرياضي الجديد 2019 ـ 2020، وستكون الفرصة مواتية للأجهزة الفنية لتجربة اللاعبين من أجل التعرف بشكل أكبر على مستوياتهم من خلال مباريات الدورة قبل الدخول في أجواء المنافسات الرسمية.

وتأتي هذه الدورة بهدف منح الفرصة لشركات كرة القدم بالأندية لإعداد فرق المراحل السنية بالشكل الملائم وبما يساعدها على تحقيق طموحاتها للصعود على منصات التتويج في الموسم الرياضي، حيث يحرص مجلس دبي الرياضي على استفادة الأجهزة الفنية من هذه الدورة لإيجاد مواضع التحسين وتحقيق الانسجام المطلوب بين اللاعبين قبل انطلاق المنافسات الرسمية.

دوري

تقام مباريات الفئات 13 و14 و16 و17 سنة بنظام المجموعة الواحدة لكل فئة من دور واحد، حيث تتنافس جميع الفرق فيما بينها، وعند نهاية جميع المباريات يتم ترتيب الفرق من 1 إلى 6 حسب مجموع النقاط الحاصل عليها كل فريق، والفريق الذي يحرز المركز الأول بعد حصوله على أفضل عدد من النقاط يتوج بطلاً للفئة المشارك فيها، فيما تقام مباريات فئة 12 سنة بنظام المجموعتين، وعند نهاية المباريات يتم ترتيب الفرق من 1 إلى 8 حسب مجموع النقاط الحاصل عليها كل فريق، ومن ثم يتم ترشيح الفريقين الحاصلين على المركزين الأول والثاني عن كل مجموعة لعب مباريات دور النصف نهائي والنهائي فيما تواصل بقية الفرق لعب المباريات الترتيبية، ويعتبر الفريق الفائز في الأدوار النهائية بعد صعوده من دور المجموعات بطلاً ضمن فئة 12 سنة.

ضربات ترجيح

سيتم تدريب اللاعبين على الضربات الترجيحية حيث ستقام إثر نهاية كل مباراة مسابقة خاصة بتنفيذ الفريقين المتنافسين للضربات الترجيحية، وتهدف المسابقة لتطوير مهارات اللاعبين وإتقانهم لضربات الترجيح.

اهتمام

ينال قطاع الناشئين اهتماماً واسعاً من قبل مجلس دبي الرياضي فإلى جانب إقامة البطولات فإن المجلس يحرص على تعميم الفائدة من الخبرات العالمية في مجال تطوير قطاع الناشئين والأكاديمياتمن خلال إقامة المؤتمرات الدولية المتخصصة وتنظيم الدورات التدريبية وورش العمل الفنية بإشراف خبراء من أصحاب الخبرات الطويلة، بما يخدم عملية تعزيز الجوانب التنظيمية والإدارية والفنية لقطاع الناشئين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات