خسر أمام النصر السعودي 2-3

العنابي يغادر دوري أبطال آسيا مرفوع الرأس

غادر الوحدة دوري أبطال آسيا مرفوع الرأس بعد خسارته أمام شقيقه النصر السعودي 2-3 في لقاء الأياب من دور الستة عشر مساء الاثنين على ملعب إستاد آل نهيان بأبوظبي.

وقدم الفريقان مباراة قوية تفوق فيها العنابي وقدم ملحمة بطولية في أجواء ساخنة رفض الاستسلام فيها حتى صافرة النهاية، لكن العالمي تمكن من الفوز ونيل بطاقة التأهل إلى ربع النهائي، وكان لقاء الذهاب قد انتهى بالتعادل الإيجابي 1-1.

بدأت المباراة بتفوق واضح للعنابي في السيطرة على الكرة، مع نجاحه في إحراز هدف التقدم عن طريق محمد المنهالي في الدقيقة 27 بعد عدة فرص مهدرة، لكن العالمي تمكن من إدراك التعادل بواسطة عبد الرزاق حمد الله ق 41 ووضعه نجمه جوليانو في المقدمة بإحراز الهدف الثاني ق 45 +1.

وتكرر المشهد في الشوط الثاني ببداية قوية للوحدة، الذي كان قريبا من المرمى بعد أن شن هجوما مكثفا على مرمى ضيفه وأهدر تيجالي فرصة مؤكدة من داخل الصندوق، بينما نجح حارس العالمي في إنقاذ مرماه بصعوبة من ضربة ثابتة نفذها إسماعيل مطر.

ومن هجمة سريعة تمكن النصر من خطف الهدف الثالث بواسطة جوليانو ق 62، لكن الوحدة لم يستسلم وقلص الفارق بواسطة تيجالي ق 78، وبعدها حاول تعديل النتيجة والعودة إلى التعادل والتقدم لكن صافرة الحكم كانت أسرع في إنهاء اللقاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات