ينتظرون فرصة جديدة قبل انتهاء «الميركاتو»

13 لاعباً بلا أندية في زمن «المحترفين» !

ودّع عدد من اللاعبين أصحاب الأسماء الكبيرة والعطاء الثري في الملاعب كشوفات بعض الأندية في الفترة الماضية بعد انتهاء عقودهم من دون الحصول على فرصة التجديد، أو قيدهم في كشوفات أندية أخرى، ورغم أن الفرصة لا تزال متاحة أمام البعض لإيجاد عروض تنزل عليهم «برداً وسلاماً» في الصيف الحار، وتعيد اليهم الثقة في مقدراتهم الكروية، لكن مرور الأيام دون توقيع رسمي قد يؤدي إلى نهاية إجبارية في الملاعب، أو على الأقل الابتعاد عن اللعب في النصف الأول من الموسم الحالي.

ووفق عملية رصد من «البيان الرياضي»، يوجد حوالي 13 لاعباً أصبحوا خارج خدمة الأندية التي يلعبون لها وينتظرون فرصة جديدة قبل غلق «الميركاتو الصيفي» أبوابه، ويتمنون أن يطرق أبوابهم ناد يقدم لهم عرضاً يعيدهم إلى ملاعب المحترفين، أو ربما يصلون إلى مرحلة الانتقال لدوري «الهواة».

وتضم قائمة اللاعبين الذين ينتظرون الفرصة كلاً من: عامر عبد الرحمن، إبراهيما دياكيه، خالد عبد الرحمن «العين»، أحمد الياسي «النصر»، عبدالله علي، محمود حسن «حتا»، سعيد الكثيري، عبد الله الصيعري «الظفرة»، راشد غلوم، عبد الله تراوري «اتحاد كلباء»، يوسف السيد «شباب الأهلي»، سعود فرج «عجمان»، أحمد الشاجي «الإمارات».

مخالفة التوقعات

وتعتبر وضعية عامر عبد الرحمن لاعب العين والعنصر الأساسي في توليفة منتخبنا الوطني، بدون ناد حتى الآن مخالفة تماماً للتوقعات قياساً باسمه ووجوده أساسياً في تشكيلة «الزعيم» و«الأبيض» أيضا، ليكون عدم تجديد التعاقد معه أو عدم انتقاله لناد آخر من أكبر مفاجآت الفترة الصيفية، بينما يعتبر عدم تجديد الزعيم مع خالد عبد الرحمن منطقياً لعدم مشاركته خلال الموسم الأخير كثيراً.

ومن المفاجآت أيضاً ما حدث من إنهاء تعاقد أحمد الياسي قائد النصر، بالتراضي بين الطرفين ووجوده حالياً دون ناد، على الرغم من أنه كان مطلب الجماهير في الموسم الماضي للعب ضمن صفوف المنتخب، وترددت أنباء قبل أسابيع قلائل عن رغبة الشارقة في التعاقد معه، لكن يبقى واقع الأمر أن صاحب الاسم الكبير والتجارب العديدة في دورينا حراً طليقاً من كشوفات الأندية.

نجوم السماوي

وبالمقابل حظي عدد كبير من اللاعبين مطلقي السراح بفرصة تجديد العقود، أو الحصول على فرصة مع أندية أخرى، وفيما رفض بني ياس تجديد 4 من عناصره الأساسية فإن الأندية تسابقت على التعاقد معهم بقيادة حبوش صالح «الوصل»، وأحمد دادا «خورفكان»، فيصل الخديم «دبا»، بجانب المخضرم يوسف جابر «شباب الأهلي» لكن لم يتم الإعلان عن الصفقة حتى الآن رسمياً ليكون أكثر الأندية دعماً لمنافسيه بعناصر جيدة وفي صفقات انتفال حر.

وهنالك أيضا لاعبو الإمارات فعلى الرغم من هبوط الفريق من دوري المحترفين لكن الأندية استقطبت عدداً من لاعبيه مثل انتقال عيسى المازمي وهلال محمد إلى بني ياس، وانتقال خالد شماريخ إلى اتحاد كلباء، وأيضا وليد عمبر الذي لعب معه الموسم الماضي جدد شباب الأهلي إعارته إلى كلباء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات