مبادرة غولف خيرية لعلاج طفل مصاب بالسرطان

نجحت سلسلة «دي إتش إل سوينج أجنست كانسر» الرياضية الخيرية، بمشاركة 92 لاعب غولف، انضم إليهم النجم الكروي الإنجليزي جون بارنز لاعب ليفربول والمنتخب الإنجليزي سابقًا، في جمع 35 ألف دولار أمريكي بالتعاون مع جميعة أصدقاء مرضى السرطان في الشارقة، ستذهب للمساهمة في علاج الطفل راندولف بالومار، البالغ من العمر 13 سنة، والذي تم تشخيصه مؤخرًا بورم في المخ في 2016، وأقيم حدث الغولف الرياضي الخيري في نادي خور دبي للغولف واليخوت، والذي ارتدى فيه اللاعبون قمصاناً مقدمة من «غولف سوبرستور».

وكانت المنافسة ممتعة اختتمت بفوز ليو بولتون بالمركز الأول بتسجيله 42 نقطة، وحصول جو غصوب على المركز الثاني، ليضمن كل منهما التأهل إلى نهائي سلسلة «دي إتش إل سوينج أجنست كانسر»، الذي سيقام تحت عنوان «يوم غولف مايك كلارك» في ملعب عقارات جميرا للغولف في الأول من شهر نوفمبر المقبل، لينال الفائز مقعداً للمشاركة في تحدي «برو-أم» السنوي في بطولة جولة موانئ دبي العالمية المرصعة بالنجوم.

سعادة بارنز

وقال بارنز، الذي سجل 84 هدفاً في 314 مباراة لليفربول: من الرائع دائمًا أن أكون في دبي، لقد زرت الإمارة ثلاث مرات في السنة على مدار الخمسة عشر عامًا الماضية، لذلك عندما تم إخباري عن راندولف والمشاكل التي كان يمر بها كنت حريصًا للغاية على المشاركة والمساعدة في هذه المبادرة، كوني أباً لسبعة أطفال بنفسي، أعرف مدى أهمية تربيتهم ورعايتهم وإعطائهم فرصة ولذلك يسعدني كثيرًا أن أحضر هذا الحدث وأن أساعد في هذه السلسلة الرائعة، وهناك ضوء في نهاية النفق لراندولف ولديه علاج كيميائي يتعافى منه، ولكن بالطبع لن يكون المشوار سهلاً، ويعتقد الكثير من الناس أنه بمجرد حصولك على جمع التبرعات وجمع الأموال للعلاج الكيميائي، تكون هذه هي نهاية الأمر، ولكن تبدأ المعركة فعلاً في العودة إلى حياتك الطبيعية.

يوم رائع

وبدوره، قال جيف والش مدير الشركة اللوجستية الرائدة «دي إتش إل»: لقد كان يومًا رائعًا آخر، وقد استضافنا نادي خور دبي للغولف واليخوت بشكل رائع، هذه هي سنتنا الثانية بصفتنا الراعي الرئيسي، ويسعدنا أن نستمر في هذه الرحلة من جانب المسؤولية الاجتماعية للشركة، ولكن من المنطقي أيضًا أن ننضم إلى العمل العظيم الذي وضعه «سيكستين 10» و«وورلد وايد جولف» في هذه السلسلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات