والدتي تخرج "نذراً" مع كل فوز وعائلتي الرياضية تجتمع في النهائيات

أحمد عبد الملك: عشقنا لشباب الأهلي بلا حدود

أكد أحمد عبد الملك نائب رئيس اتحاد التنس، عشقه وعائلته لنادي شباب الأهلي بلا حدود، وكشف عن انتماءه إلى عائلة رياضية أبا عن جد، وأن والدته، تخرج نذراً مع كل فوز يحققه فريق الكرة بالنادي، وذلك منذ سنوات طويلة.

وأشار إلى أن المباريات النهائيات في البطولات المشارك فيها شباب الأهلي، تكون دائماً فرصة لتجمع الأسرة، وتبادل الذكريات الجميلة، وأغلبها مرتبطة بذكريات رياضية خاصة بالنادي، وفي مختلف الألعاب.

وبين أنه بدأ من كرة القدم، وتحول إلى الكرة الطائرة، بنصيحة من أحد مدربي الطائرة، وظل في تلك اللعبة حوالي 15 سنة، ثم توجه إلى لعب التنس، وحقق نتائج مهمة في لعبتي الطائرة والتنس.

وأوضح أن أبناءه ورثوا حب الرياضة، وأن ابنته تشارك في بطولات قفز الحواجز، كما يحرص وابناءه على ممارسة التزحلق على الجليد، وهي رياضتهم المفضلة عندما يقومون بجولات سياحية في أوروبا.

وأكد أن الرياضة في الدولة تعاني كثيراً، وأن الاتحادات الرياضية مظلومة، والكفاءات الرياضية المخلصة، تنسحب من المجال الرياضي، لعدم وجود الإمكانيات للنجاح، وأشار إلى أن الجميع يتحدث عن المرض منذ 20 سنة، وتكتب وصفات العلاج، ولكن لا يوجد من يهتم بالمريض.

كما أكد أحمد عبد الملك، أن النتائج التي حققتها الألعاب الرياضية في نادي شباب الأهلي، تفوق في موسم 2018-2019، كافة المواسم السابقة، وجاءت تلك النتائج ترجمة للجهود المبذولة من إدارة النادي في دعم كافة الألعاب الممارسة في النادي، للوصول بها إلى منصات التتويج.

التفاصيل غدا في " البيان الرياضي"

طباعة Email
تعليقات

تعليقات