النصر يقسو على الوصل برباعية في ديربي دبي

حقق فريق النصر فوزاً ثميناً بنتيجة 4-2 على غريمه التقليدي الوصل في " ديربي" دبي الذي جمع الفريقين مساء اليوم على استاد آل مكتوم بنادي النصر ضمن منافسات الجولة 19 لدوري الخليج العربي،وسط حضور جماهيري لم يتجاوز 3348 متفرجاً.

أحرز أهداف النصر: نيغريدو "هاتريك" " 53، 76، 90"، وجاسم يعقوب هدف " 83"، بينما سجل هدفي الوصل كايو " 7، 61"، وأهدر محترف النصر نيغريدو ركلة جزاء في الدقيقة" 13".

وبالنتيجة يرفع النصر رصيده إلى 20 نقطة في المركز 11، بينما تجمد رصيد الوصل عند النقطة " 23" محتلاً المركز السابع.

وخاض الوصل المواجهة بتشكيلة ضمت أجنبيين اثنين وهما البرازيلي كايو كانيدو ومواطنه فينسيوس ليما حيث غاب الثنائي البرازيلي فابيو دي ليما ورونالدو مينديز للإصابة ويواصل الأخير برنامجه التأهيلي تمهيداً لقرب عودته للمستطيل الأخضر، بينما تعرض ليما لإصابة طفيفة في لقاء " الإمبراطور" بنظيره الظفرة في الجولة الماضية وفضل الجهاز الفني إراحة اللاعب، ودفع الروماني ريجيكامب المدير الفني للفهود بجورج دووينج وعلي صالح كبديلين مناسبين لليما ومينديز، في المقابل شهدت تشكيلة النصر استمرار غياب ثنائي دفاع العميد محمد عايض وخليفة مبارك لأسباب صحية، فيما استعاد جهود المدافع مبارك سعيد الذي أنهى عقوبة الإيقاف، وقاد البرازيلي كايو زاناردي فريق النصر بعد قرار إدارة النادي اقالة المدرب الاسباني بينات سان خوسيه رسميا بسبب النتائج السلبية للفريق.

وابتسم الحظ لفريق الوصل مع انطلاق مجريات الشوط الأول بهدف مبكر من ركلة جزاء قام على تنفيذها كايو كانيدو، إثر عرقلة المهاجم الشاب علي صالح داخل منطقة الجزاء من مدافع النصر مبارك سعيد حيث لجأ الحكم لتقنية الفيديو " الفار" والتي احتسب بموجبها ضربة جزاء للوصل ليتقدم في الدقيقة السابعة على مضيفه النصر بهدف كايو، وكاد أصحاب الأرض أن يعادلوا النتيجة عندما احتسبت لصالحهم ركلة جزاء بعد أن عرقل مدافع الوصل وحيد إسماعيل محترف النصر الاسباني الفارو نيغريدو الذي قام على تنفيذ الضربة لكنه سددها سهلة في يد حارس الوصل حميد عبد الله ليضيع على فريقه فرصة التعادل " 13"، ونشط هجوم النصر بغية تعديل النتيجة لكن كانت سيطرة واستحواذ الوصل على الكرة أكبر، واستغل روني فرنانديز بعض الجمل التكتيكية ليصل برفقة مهاجمي النصر إلى منطقة جزاء " الإمبراطور" حيث سدد كرة مراوغة تصدى لها حميد عبد الله " 21"، وتميز الوصل بالتركيز والتنظيم الدفاعي والهجومي.

وحاول لاعبو النصر الرد على تحركات الفريق الضيف عن طريق الكرات البينية والاختراقات من أطراف ووسط الملعب والتي كادت أن تنجح قبل نهاية الحصة الأولى حيث ضاعت من روني فرنانديز فرصتين الأولى عندما تلقى تمريرة من داخل الصندوق لكن سددها عالية، والثانية قبل نهاية الشوط بدقيقة عندما انفرد بحارس المرمى حميد عبد الله لكن سرعة مدافعي الوصل شتت الكرة.

واجرى مدرب النصر زناردي تبديلين دفعة واحدة مع انطلاقة الشوط الثاني حيث دفع بجاسم يعقوب بدلاً من علي حسين وحبيب الفردان بدلاً من مسعود سليمان، والتي أثمرت عن ضغوط مكثفة للعميد على مرمى الضيف والتي تسببت في طرد مدافع سالم العزيزي لاعب الوصل الذي عمد إلى عرقلة البديل جاسم يعقوب ليشهر حكم المباراة عمار الجنيبي البطاقة الحمراء في وجه العزيزي بعد الرجوع لتقنية الفيديو " " 51"، ليكمل الوصل المباراة بعشرة لاعبين.

وفي الدقيقة " 53" كان النصر على موعد مع إدراك التعادل عن طريق نيغريدو من متابعة جميلة لكرة مرتدة من حارس الوصل ليقنص منها هدفاً محرزاً التعادل للعميد، وما تكاد تمضي8 دقائق على هدف التعادل لأصحاب الأرض حتى نجح مهاجم الوصل كايو في إضافة الهدف الثاني لفريقه من انفراد صريح " 61"، بينما عادل نيغريدو النتيجة للنصر في الدقيقة " 76"، وأحرز جاسم يعقوب الهدف الثالث " 83"، وفي الوقت بدل الضائع أضاف نيغريدو الهدف الرابع للعميد لينتهي اللقاء بفوز النصر 4-2.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات