مع انطلاق الدور الثاني للدوري اليوم

اتحاد الكرة بلا لجنتي حكام ومسابقات

الدور الثاني يعود بلا لجنة للحكام | أرشيفية

يستهل اتحاد الكرة الدور الثاني لدوري الخليج العربي لكرة القدم من دون لجنتي الحكام والمسابقات، بعد توقف العمل بهما إثر اعتذار رئيسيهما، محمد اليماحي وحسن عبدالوهاب، خلال الفترة الماضية، ولم يتم تكليف رئيس جديد للجنة الحكام، فيما تم تكليف خليفة الجرمن برئاسة لجنة المسابقات وجاء تأخر تشكيل اللجنتين بسبب الانشغال بكأس آسيا، فيما يطالب الكثيرون بإعادة تشكيل اللجنة الفنية والمنتخبات بعد الفشل الذريع في عمل اللجنة خلال الفترة الماضية، بخروج جميع المنتخبات من البطولات التي شاركوا فيها بـ«خفي حنين».

وفي الوقت نفسه ينتظر الكثيرون اتضاح الصورة بالنسبة لمستقبل اتحاد الكرة بعد ما تردد عن وجود تغييرات بعد الإخفاق الآسيوي، وعدم انضباط عدد من لاعبي مختلف المنتخبات، رغم تواجد أعضاء لجنة المنتخبات بمقر إقامة اللاعبين، وبرزت مطالبات بإعادة تشكيل لجنة المنتخبات بعد فشل مهمتها ويسود اتحاد الكرة حالة من الهدوء والترقب في صمت انتظاراً لما يحدث خلال الأيام المقبلة.

لجنة الحكام

وكان العمل تجمد في لجنة الحكام باتحاد الكرة، بعد تقديم محمد اليماحي رئيس اللجنة اعتذاره عن عدم الاستمرار في مهمته خلال اجتماع مجلس الإدارة الذي عقد في فندق ميدان، بعد تزايد الضغوط عليه في الفترة الماضية، نتيجة اختلاف وجهات النظر بين بعض أعضاء اللجنة والمدير الفني، وتعهد رئيس الاتحاد بتولي ملف إعادة ترتيب أوراق اللجنة من جديد، ولكن يبدو أن الانشغال مع المنتخب الوطني في كأس آسيا حال دون حسم هذا الملف الحيوي، وزاد الترقب لإعلان «نيولوك» اللجنة قبل عودة منافسات دوري الخليج العربي الذي تعود منافساته اليوم.

إعادة التشكيل

وجرت تحركات خلال الفترة الماضية من أجل إعادة تشكيل اللجنة بما يتواكب مع طموحات المرحلة المقبلة، حيث تدور مساع مع عضو مجلس الإدارة مسلم الكثيري لتولي رئاسة اللجنة خلال الفترة المتبقية من عمر مجلس الإدارة، ولكن يبدو أنه غير متحمس لتولي تلك الحقيبة المهمة، وأعلن ذلك صراحة خلال اجتماع مجلس الإدارة، ولكن أمام اعتذار بعض الأعضاء عن عدم تولي تلك المهمة جعل الأنظار تتجه مرة أخرى إلى الكثيري لإنقاذ الموقف، وتسهيلاً لمهمته تم طرح اسم زميله رئيس لجنة الحكام الحالي محمد اليماحي ليكون نائباً يستفاد منه في عمل اللجنة بحكم خبرته التي اكتسبها خلال فترة توليه مسؤولية رئاسة اللجنة بعد اعتذار رئيسها السابق الدكتور خليفة الغفلي، وبمجرد الاستقرار على اسم الرئيس الجديد للجنة سيتم تكليفه باختيار أعضاء اللجنة الذين سيتولون المسؤولية معه، وكلهم من الحكام السابقين والمشهود لهم بالكفاءة والخبرة، ممن يدعمون عمل اللجنة خلال الفترة المقبلة، وإعادة تنظيمها بما يتواكب مع الطموحات وخاصة أن التحكيم من المجالات المهمة التي يجب أن تنال اهتماماً ودعماً أكبر.

مدير فني

وتدور مفاوضات مع الحكم السعودي الأسبق علي الطريفي لتولي مهمة المدير الفني للجنة الحكام، خلال الفترة المقبلة وخاصة أنه يملك خبرة كبيرة من العمل في الاتحادين الدولي والآسيوي، وسبق له تولي رئاسة لجنة الحكام في السعودية والأردن، ويعد من المحاضرين المتميزين قارياً، ولكنه لم يوافق بشكل نهائي على تولى المهمة، فيما سيتم الاكتفاء بتولي المدير الفني الحالي مهمة الإشراف على تقنية حكم الفيديو بحكم الخبرات التي اكتسبها في الفترة الماضية.

ترشيحات

لم يقدّم خليفة الجرمن المكلف برئاسة لجنة المسابقات أي ترشيحات لأسماء أعضاء اللجنة، رغم استئناف المسابقات، وإن كان الأعضاء السابقون متميزين لأنهم من أصحاب الخبرات والكفاءات الإدارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات