تحركات سريعة لإتمام التعاقدات الجديدة

24 ساعة وينطلق «الميركاتو الشتوي»

يفتح «الميركاتو الشتوي» للاعبين أبوابه غداً، ويستمر حتى الخامسة من مساء 29 يناير الجاري، حيث ستكون الفرصة متاحة أمام الأندية، سواء في المحترفين أو الهواة، بتغير عدد من عناصرها الذين لم يوفقوا في مشوارهم خلال المرحلة الأولى من المنافسات، واستقدام لاعبين جدد يواكبون الطموحات، ومن أجل منح الأندية الفرصة لإجراء عملية الاستبدال والتجديد قبل انطلاقة منافسات الدور الثاني من دوري الخليج العربي، الذي ينطلق 5 فبراير المقبل، وشهدت الأندية خلال الأيام الماضية، حراكاً متزايداً، من أجل الاستفادة من فترة القيد الشتوي، بتسجيل لاعبين جدد بصفوفها، سواء من المواطنين أو الأجانب.

ترتيب الأوراق

وتسعى الأندية إلى ترتيب أوراقها بعد انتهاء منافسات الدور الأول لدوري الخليج العربي، ومرور 6 جولات من دوري الدرجة الأولى، بعد أن وقفت على مستوى لاعبيها الأجانب والمواطنين خلال المنافسات، ومن المتوقع أن تشهد فترة القيد الشتوي، العديد من عمليات استبدال اللاعبين الأجانب، ودعم الفرق بلاعبين مواطنين، بعد أن ظهر عدد ليس بقليل من اللاعبين الأجانب دون المستوى المنشود والمتوقع منهم، وسوف يشمل التغيير عدداً من الأسماء اللامعة في الدوري، سواء في الأندية الكبيرة التي تنافس على القمة، أو فرق منطقتي الوسط والقاع.

تقييم الأداء

ومع نهاية منافسات الدور الأول لدوري الخليج العربي، وقفت الأندية على مستوى لاعبيها، سواء من المواطنين أو الأجانب، وقامت بتقييم الموقف كاملاً، وبناء عليه، سيقوم بعضها بعملية استبدال أو قيد جديد خلال الأيام المقبلة، وهناك أندية مستقرة في تعاقدات لاعبيها، ولن يكون بها تغيير، وربما يكون طفيفاً، فيما تعرضت أندية لحالات إصابة لعدد من لاعبيها، وهذه الإصابات تحتاج إلى عملية استبدال، والتعاقد مع لاعبين جدد، مع بداية فتح باب القيد الشتوي، وتسعى بعض الأندية إلى إتمام تعاقداتها، وسد النقص بصفوفها خلال الفترة المقبلة.

تغييرات الأجانب

ويشمل التغيير، وفق تكهنات بعض المراقبين، لاعبين أجانب في العين، النصر، الوحدة، دبا الفجيرة، الظفرة، وبني ياس، وشباب الأهلي، مع إعلان صفقة تعاقدات جديدة، وتوجد مفاوضات دائرة من أجل إتمام الصفقات الجديدة، لتكون جاهزة مع بداية الدور الثاني.

مفاوضات مكثفة

وتسعى الأندية إلى تعزيز صفوفها بلاعبين مواطنين جدد، سواء بالإعارة أو الانتقال النهائي، في صفقات القيد الشتوي، بعد أن وقفت الأندية على مستوى لاعبيها خلال الفترة الماضية، ويتم إجراء مفاوضات مكثفة بين الأندية وعدد من اللاعبين المواطنين المرموقين، من أجل الحصول على موافقة أنديتهم واللاعبين أنفسهم للانضمام إلى فرق جديدة.

كلباء

جدد نادي اتحاد كلباء، الثقة في المحترفين الأجانب الأربعة في الفريق الأول لكرة القدم، وهم المجري الدولي جوجاك، والكولومبي تومي توبار، والبرازيلي مايك راموس، والفرنسي جيوفاني سيو «من أصول إيفوارية»، ولن يشهد ملف الأجانب أي تغييرات في فترة الانتقالات الشتوية، خاصة بعد المستوى المميز الذي قدمه اللاعبون في الفترة الماضية، ما ساهم في بلوغ الفريق المركز الثامن برصيد 18 نقطة في ختام الدور الأول من الدوري، وتسعى اللجنة الفنية في شركة الكرة، إلى تدعيم الفريق بلاعب في مركز الدفاع خلال فترة «الميركاتو».

بني ياس

توجد خطوات لتدعيم صفوف بني ياس خلال فترة الانتقالات الشتوية على صعيد اللاعبين الأجانب، باستبدال أحدهم واستقطاب الأفضل، وعلى صعيد اللاعبين المواطنين، دخلت الشركة في مفاوضات مع 3 لاعبين مواطنين، وينتظر أن يتبلور الأمر خلال الأيام المقبلة.

قيد إلكتروني

وتمنى مسؤولو اتحاد الكرة، أن تقوم الأندية بالانتهاء من تعاقداتها قبل موعد مناسب من غلق باب القيد في 29 يناير الجاري، دون الانتظار لليوم الأخير، حتى يكون أمامهم متسع من الوقت في حال عدم استكمال أوراق أحد اللاعبين، دون تعرض الأندية لضغوط ضيق الوقت في اليوم الأخير، وسيكون باب القيد مفتوحاً أمام الأندية من اليوم للقيد إلكترونياً، على أن يتم استلام بطاقة اللاعب فور انتهاء تدقيق البيانات الخاصة بعملية القيد، والتأكد من سلامتها.

توقعات

وأكد نجم محمد وكيل اللاعبين، أن حركة انتقال اللاعبين المواطنين ستكون بسيطة، على عكس ما يترد، لأن من غير المعقول أن يستغني نادٍ عن لاعب متميز بصفوفه، في ظل العجز الواضح في عدد اللاعبين المرموقين، لذلك، يتغلب الواقع على الحلم، ولكن أتوقع أن تكون هناك انتقالات لعدد محدود من اللاعبين المواطنين، لقلة المعروض، وارتباط اللاعبين بعقود مع أنديتهم.

استبدال

يتوقع نجم محمد، أن تكون هناك عملية استبدال كبيرة ونشطة في اللاعبين الأجانب بمعظم الأندية، خلال «الميركاتو»، بعد أن وقفت الأندية على مستوى لاعبيها خلال الشهور الماضية، وقال: يوجد لاعبون على مستوى فني جيد، ولكنهم لم يتأقلموا مع فرقهم الجديدة، والأندية لن تنتظر كثيراً، لذلك ستقوم بعملية استبدال من أجل تحقيق أهدافها خلال الدور الثاني. وأضاف: أستغرب قيام بعض الأندية بالتعاقد مع لاعبين كبار في السن، بعقود طويلة وقيمة مالية عالية، ثم يقومون باستبدالهم، ما يعرضهم لخسائر مالية باهظة، ما يرهق ميزانية الأندية.

إصابة

رغم تمسك الأرجنتيني أروابارينا مدرب شباب الأهلي، بلاعبيه المسجلين بالفريق، إلا أن التوقعات تشير إلى احتمال استبدال الأرجنتيني أمليانو، بسبب إصابته خلال الفترة المقبلة، وحاجة الأهلي إلى لاعبين في جاهزية عالية، لتسهيل مهمة الفريق في المنافسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات