عودة مهاجم «الأبيض»

أحمد خليل: مستواي 40 % فقط

أوضح أحمد خليل مهاجم شباب الأهلي والمنتخب الوطني الأول لكرة القدم، أنه يسعى لاستعادة مستواه بشكل كامل خلال الفترة الحالية، وأنه وصل فقط إلى 40% فقط من مستواه، بعد عودته من غياب طويل بسبب الإصابة، وأعرب عن سعادته باختياره من قبل الاتحاد الآسيوي للكرة، ضمن أخطر 10 مهاجمين في القارة، وتمنى التوفيق للعين في كأس العالم للأندية.

العودة من الإصابة

قال مهاجم شباب الأهلي: «الحمدلله أنني رجعت من الإصابة، وبدأت المشاركة في المباريات، ولكن ما يزال ينقصني الكثير، لأنني لم أصل سوى إلى 40% فقط من مستواي، وأحتاج إلى المزيد من العمل والجهد خلال المرحلة الحالية، لاستعادة مستواي كاملاً، والجهاز الفني والإداري لدينا في شباب الأهلي، على أعلى مستوى، والجميع يساعدني لتحقيق هدفي، وعدم مشاركتي منذ بداية مباراتنا أول من أمس، أمام اتحاد كلباء في دور الـ16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، بسبب رؤية مدربنا أروابارينا، بمنحي المزيد من الراحة، وأتمنى استعادة مستواي كذلك، والعودة إلى صفوف منتخبنا الوطني، والمشاركة معه في نهائيات كأس آسيا المقبلة لكرة القدم».

كما علق مهاجم منتخبنا الوطني الأول، على اختياره ضمن أخطر 10 مهاجمين في القارة الآسيوية، بقوله: «الاختيار مسؤولية وشرف لي، وخاصة أنه جاء بعد غياب طويل بسبب الإصابة التي أثرت على مستواي كثيراً خلال العامين الأخيرين، ولم أكن في الصورة، وأتوقع الرجوع قريباً لمستواي، وعلي فقط التضحية وبذل المزيد من الجهد، لتخطي المرحلة الصعبة، وأتمنى الاستمرار بالمحافظة وتقديم نفس مستواي طوال وجودي في المستطيل الأخضر».

تحدي الصعاب

وجه مهاجم الأبيض، رسالة إلى نادي العين، قبل ساعات من انطلاقة كأس العالم للأندية، قائلاً: «العين عودنا على تحدي المهام الصعبة، والظهور في البطولات القوية، وأتمنى له التوفيق في مونديال الأندية، وتجاوز المرحلة الصعبة، والجميع مطالب بالتكاتف والالتفاف حول العين، وتناسي الغضب من نتائج الفريق في الموسم الحالي، وأنا كلي ثقة في ظهور العين بمستوى جيد في كأس العالم للأندية».

تحدث أحمد خليل عن وصول شباب الأهلي إلى دور الثمانية، قائلاً: «الوصول لدور الثمانية يحملنا كلاعبين مسؤولية كبرى، وعلينا تقديم الأفضل، والتعلم من نتائج الآخرين، ولذا كنا أكثر حذراً أمام اتحاد كلباء في دور الـ16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، خاصة وأن المسابقة تقام بنظام خروج المغلوب، ونحن كلاعبين في أيدينا صعوبة أو سهولة المباراة، ولم يقصر أي منا هذا الموسم، رغم أنه ليس مستوانا، ومع احترام الجميع، وبالنسبة لي الأهداف التي سجلناها في مرمى اتحاد كلباء، ليس المطلوب تسجيلها بهذه الطريقة، وعلينا التعب على أنفسنا أكثر في الفترة المقبلة، للظهور بشكل جيد».

وواصل قائلاً: «أكيد مطلوب منا الخروج بالصورة المطلوبة، وتحقيق النتائج الإيجابية، ولم نكن جيدين في مباراتنا الماضية بدوري الخليج العربي، ولكننا ما نزال قريبين من فرق المقدمة، والفترة الحالية تحتاج لتكاتف الجميع، خاصة مع صعوبة مسابقة الدوري هذا الموسم، وكل اللاعبين لديهم دافع كبير في كل البطولات، وحريصون على بذل كل مجهودنا في الملعب، والكل يشعر بالمسؤولية، وبأهمية إسعاد الجماهير، وثقة الجماهير في المجموعة الحالية، تعطينا الحافز لتقديم الأفضل».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات