كايو: «الزعيم» لا يهاب أحداً

ستكون أمام البرازيلي كايو فرنانديز لوكاس، لاعب العين، فرصة مثالية لتقديم نفسه عالمياً لأول مرة، عندما يشارك مع الزعيم في مونديال العالم للأندية، الذي ينطلق غداً، بلقاء الافتتاح بين العين وويلينغتون النيوزيلندي باستاد هزاع بن زايد.

وأكد اللاعب، أن العين لا ولن يهاب أحداً في كل المنافسات التي يخوضها، بل إن الجميع يخشاه لقوة شخصيته وتاريخه الناصع، ومكانته العظيمة على المستوى الإقليمي والقاري، لافتاً إلى أن مونديال العالم، هو ما كان ينتظره الزعيم، ليقول من خلاله كلمته القوية، تحت أنظار كل العالم.

وقال: نحن في العين، لدينا أهدافنا الواضحة، التي رسمناها قبل بداية هذا الموسم، وندرك بالضبط ما يجب علينا فعله، ونشعر الآن بالحماس والرغبة، لتقديم المردود المشرف، وتحقيق أفضل النتائج في مونديال الأندية، وننتظر من جمهورنا الوفي، المساندة الرائعة، التي تعزز معنويات اللاعبين في أرضية الملعب، من أجل تحقيق التطلعات.

اهتمام

وسيكون كايو محط اهتمام جمهور العين والجمهور الياباني، الذي يعرفه ويعشقه، منذ أن كان يلعب بالدوري الياباني، وهو يأمل في إسعاد هذه الجماهير، خلال مشاركته في البطولة العالمية البارزة، وبدا النجم البرازيلي في قمة حماسه، وهو يتحدث عن مشاركته مع الفريق البنفسجي في هذا المحفل العالمي الكبير.

موضحاً أنه كان ينتظر مثل هذه الفرصة مع زملائه بالفريق، ليعرف العالم كله قيمة الزعيم وجدارته في مثل هذه المسابقات الكبيرة، وأكد على جاهزيتهم لتقديم المردود الذي يشرف كرة القدم الإماراتية، ويسعد الجماهير.

ويحظى اللاعب البرازيلي الشاب (25 عاماً)، بحب كبير من جماهير العين، منذ تعاقده مع النادي في يوليو من عام 2016، قادماً من نادي كاشيما انتلرز الياباني، بعد ظهوره المتميز بالقميص البنفسجي خلال الفترة السابقة، حيث ارتاد مع الفريق منصات التتويج أكثر من مرة، كان آخرها الموسم السابق، بالحصول على ثنائية دوري الخليج العربي لكرة القدم، وكأس رئيس الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات