عجمان والفجيرة.. ظروف مختلفة - البيان

عجمان والفجيرة.. ظروف مختلفة

يعود فريق عجمان إلى ملعب الإمارات في رأس الخيمة في الخامسة إلا ثلثاً عصر اليوم، وذلك للمرة الثانية خلال 4 أيام لمواجهة منافسه الفجيرة في دور الـ 16 لبطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم، في ظروف مختلفة عن مواجهة الفريقين في الدوري التي حظي «الذئاب» بنقاطها، وكان «البرتقالي» خاض في الملعب نفسه مباراته في الجولة 12 لدوري الخليج العربي أمام مضيفه الإمارات وانتهت بالتعادل 1-1، واكتفى الفريق بخوض تدريبين فقط بعد تلك المباراة بعد أن منح الجهاز الفني اللاعبين راحة قصيرة ليوم واحد، واختتم الفريق مساء أمس في ملعبه استعداداته لمواجهة الفجيرة ثم توجه بعد التدريب مباشرة إلى رأس الخيمة.

يسعى الفجيرة إلى تأكيد تفوقه على البرتقالي خلال المواجهات التي تجمع الفريقين سوياً، ومتطلعاً إلى العودة من ملعب الإمارات ببطاقة الصعود لربع نهائي أغلى الكؤوس، ويلعب الفريق بصفوف مكتملة بعد تعافي كافة المصابين بمن فيهم محمد خلفان مهاجم الفريق الذي غاب عن آخر مباراتين للفجيرة في الدوري ويتطلع لاعبو الفريق إلى تكرار فوزهم على البرتقالي بعد أن حققوا عليه الانتصار ضمن الدوري.

وأوضح أيمن الرمادي المدير الفني لفريق عجمان أن مواجهة اليوم، تختلف كثيراً عن مباراة الفريقين في الدوري، من واقع الفرق بين نظام البطولتين، بالإضافة إلى أن مباراة الدوري بين الفريقين مضى عليها وقت طويل وحدثت متغيرات كثيرة في الجاهزية سواء لفريقه أو المنافس الفجيرة.

وأكد الرمادي على أن التأهل والذهاب للدور ربع النهائي هدف أساسي له، مشيراً إلى أن البطولة تحمل اسماً غالياً تتشرف به كل الفرق، ويسعى كل فريق للتقدم إلى أبعد مرحلة ممكنة، خاصة وان فريقه عجمان لديه بصمته في هذه البطولة الغالية التي حصل عليها عام 1984.

وقال الرمادي إن الاستعدادات للمباراة تعتبر عادية بعد أن وصل الفريق لجاهزية جيدة من خلال مشواره في الدوري بعد خوض 12 مباراة و5 مباريات في كأس المحترفين. وأشار الرمادي إلى أن جميع اللاعبين جاهزون للمباراة ويتفاوت الإرهاق البسيط بين لاعب وآخر، ويحرص الجهاز الفني على الدفع بأكثر اللاعبين جاهزية.

مسابقة مختلفة

وفي المقابل، أكد التشيكي هاشيك مدرب الذئاب بأن حظوظ الفريقين تبدو متساوية لخطف بطاقة الصعود لدور الثمانية، لافتاً إلى أن فوزهم على عجمان ضمن مسابقة الدوري بات من الماضي، ونلعب في مسابقة مختلفة، ولذلك على لاعبي الفريق الحذر والتركيز.

وأشار الى جاهزية كافة اللاعبين بمن فيهم الأجانب الأربعة الذين تم استبدال ثلاثة منهم أمام النصر خلال مواجهة الدوري الأخيرة لأسباب مختلفة، مبدياً تحفظه بشأن الإدلاء بأية معلومات حول أبرز المغادرين من صفوف فريقه خلال الميركاتو الشتوي المقبل، وقال لا علم لي بما يحدث، لكنني راض وسعيد بتألق كافة نجوم الفريق بمن فيهم المحترفون الأجانب.

أفضل تشكيلة

وأكد هاشيك أنه سيقوم بوضع أفضل تشكيلة لمواجهة اليوم وهدفه الفوز دون سواه، وأعتقد بأن من يتم اختياره للعب أساسياً سيقوم بأداء دوره على اكمل وجه وعلينا الحذر في الوقت ذاته من خطورة البرتقالي، والذي حققنا عليه الفوز في الدوري، لكنه أي عجمان كان يلعب حينها بعشرة لاعبين، ولذلك أكرر حديثي بأن المواجهة ستكون مختلفة تماماً عن سابقتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات