قويض: تأثرنا بغياب البخيت وأنتظر «الميركاتو» الشتوي - البيان

دبا يتعثر للمرة العاشرة وكلباء يتقدم

قويض: تأثرنا بغياب البخيت وأنتظر «الميركاتو» الشتوي

حسرة لاعبي دبا بعد السقوط بملعبهم أمام كلباء | تصوير: زيشان أحمد

عمق فريق كلباء من جراح دبا الفجيرة في عقر داره، بفوز «النمور» على «النواخذة، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في لقاء الجولة 12 من دوري الخليج العربي لكرة القدم، الذي أقيم أول من أمس، وهي الهزيمة العاشرة لدبا القابع في ذيل الترتيب بأربع نقاط فقط.

ويزداد وضع الفريق صعوبة في دوري الأضواء والشهرة، ولم يتعرض الفريق لمثل هذه الهزة الكبيرة، منذ 3 مواسم مضت عليه وهو في دوري المحترفين، ولابد من إعادة تقييم كامل مع نهاية مباريات مرحلة الذهاب التي يتبقى عليها جولة، يواجه فيها بني ياس مختتماً مشواره في الدور الأول، بينما كلباء عاد إلى دياره بثلاث نقاط مهمة واستعاد نغمة الانتصارات وتقدم للأمام نسبياً رافعاً رصيده إلى 15 نقطة.

مواجهة صعبة

أكد السوري محمد قويض مدرب دبا، إنه كان يعرف صعوبة المواجهة أمام فريق كلباء، موضحاً أن الشوط الأول لم يشهد خطورة تذكر على مرمى حارسه عبدالله سلطان، رغم الأفضلية الواضحة في الملعب لهم، قبل أن يتمكن اللاعب تومي ريس من هز الشباك.

وقال: كافحنا للعودة إلى نقطة البداية التي تحققت في الوقت المناسب عن طريق يحيى جبران برأسية ممتازة لكن الخطأ الذي حدث من مدافعنا درويش محمد منح الضيوف الأفضلية مجدداً، بالهدف الثاني ثم جاء الثالث في الوقت القاتل، مما صعب من مهمة العودة والحصول على نقطة على أقل تقدير.

وأضاف قويض: هذه قدرات»النواخذة«ولا نملك إلا الانتظار حتى بداية مرحلة الانتقالات الشتوية لدعم الفريق بالعناصر الجيدة لأن المرحلة التالية في الدور الثاني للدوري صعبة ويجب أن نعمل لتدارك الأمور.

وعملياً فقد بدأ النادي المفاوضات للتعاقد مع بعض اللاعبين ونتمنى أن تكون المحصلة بالمستوى المطلوب حتى نعود أقوياء للمنافسة على النتائج الإيجابية في مرحلة الإياب للدوري وبقليل من التوفيق يمكن أن ننجح لأننا نملك الإرادة القوية والطموحات الإيجابية للتغيير الذي يساعدنا على طي صفحة التراجع التي حدثت في الفترة الماضية.

غياب مؤثر

واعترف قويض بتأثير غياب اللاعب الأردني ياسين البخيت عن صفوف الفريق في مباراتي العين وكلباء، وقال إنه صاحب( نكهة خاصة) قياساً بجهوده الكبيرة التي تمنحه فرصة تحقيق الإضافة القوية في المباريات على نحو ما حدث في المرحلة الماضية للدوري، موضحاً أن عودته للمشاركة أمام بني ياس في الجولة الأخيرة تعني منح الفريق القوة المطلوبة للعودة بأفضل نتيجة من ملعب المنافس.

ابتسامة الحظ

ومن جانبه، اعترف الإيطالي فابيو فيفياني مدرب كلباء بأن الحظ خدم فريقه في الهدف الثاني الذي أحرزه مدافع دبا درويش محمد بالخطأ في مرمى فريقه، وقال أيضاً إن الحظ جزء من كرة القدم، إلى جانب أنه يجب أن يرافقنا في بعض الأوقات لأنه تخلى عنا في مباريات عدة بالموسم الحالي.

مشيداً في الوقت نفسه بردة الفعل الإيجابية للاعبين أمام دبا ورغبتهم بحصد العلامة الكاملة خصوصاً إثر تجاوبهم الرائع مع خطة اللعب والتكتيك المقرر للمواجهة، الأمر الذي منحهم فرصة النهاية السعيدة.

وأضاف فيفياني أن الهدف المقرر لفريقه لم يتغير حتى هذه اللحظة وهو البقاء مع الكبار بدوري الخليج العربي، الأمر الذي يجب أن يدفعهم للعمل بالطريقة المناسبة في المرحلة المقبلة والاستعداد لكل الاحتمالات بالأداء القوي، موضحاً أن اللاعبين كانوا بالمستوى المطلوب أمام دبا الذي قدم مباراة كبيرة بالرغبة ذاتها في تحقيق العلامة الكاملة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات